الفصل الثاني عشر: قوة البرق، ضربة البرق!

.

.

.

بالتحدث عن ذلك، زيو بينغ اليست خياراتك أكثر من اللازم قليلا؟ الفتاة فعلا تملك مظهرا جيدا، ولكن.... ان تفعل هذا هو شديد بعض الشيء إذا أمكنني القول."

 

" انا أيضا، اعتقد ذلك."

 

"في هذه المدرسة الخاصة بالبنات، يوجد عدد كثير من الفتيات الجميلات. الاناس اغبياء ولكنهم يمتلكون بعض المال. فقط ارهبهم بعض الشيء وكلهم سوف يدفعون في النهاية. لماذا تذهب لهذا البعد من المشاكل فقط من اجل هذه الفتاة؟ ....."

 

زيو بينغ قال بشراسة للناس حوله: "ماذا يمكنك ان تعرف؟ انه يدعى الذوق الجيد."

 

بينما بدأ يشعر بعدم الرضى عن الذوق الرهيب لهذه المجموعة من الناس، زيو بينغ رفع رأسه ورأى شابا يرتدي قميص اسود اللون. يسير باتجاههم مع هالة باردة تحيط به.

 

"ايه؟ هذا الرجل يبدو مألوفا."

 

"تبا، بالتحدث عن الشيطان، ليس هذا الشخص هو الأخ الذي يسكن بجانب باب هذه الفتاة؟"

 

"هذا الشخص! انا كنت ارغب في التعامل معه لأطول فترة ممكنة لعرقلته لي من كسب هذه الفتاة. من يتخيل أنك قد اتيت لي بنفسك."

 

زيو بينغ وقف، بينما كانت نظراته موجهة على عيون مو فان الباردة قال: "اخوتي، استلوا اسلحتكم!"

 

الشاب الذي يرتدي قبعة رعاة البقر والشاب الذي كان يدخن السيجارة في فمه، والرجل الذي يحمل سماعات على رأسه، والرجل الذي كان يرتدي السترة، وقفو على الفور بينما ينظرون الا جانبهم......

 

اقترب رجل السجائر من اذن زيو بينغ بينما كان يهمس له بصوت خفيف: "اخي، لم نحضر اية إسحله."

 

زيو بينغ ضرب الشخص الي تكلم على رأسه بكف يده وهو يرد بغضب: "يا للتفاهة؟ هل نحن بحاجة الى أسلحة للتعامل مع هذا الشيء؟ اضربوه جيدا. بناء على تعليمات الأخ زانغ كنسان، إذا ضربناه سوف نحصد مزايا كثيرة منه"

 

الرجل اذي يحمل سيجارة في فمه شعر بالظلم" انت الشخص الذي قال لنحمل اسلحتنا.... انها تبدو كأنها لعب بالكلمات"

 

الشخص الذي يرتدي الجاكيت القصير أزال الجاكيت وضحك، ليكشف عن قميصه الأبيض والعضلات القوية وقال: "بما انه شيء قد تم قوله من قبل الأخ زهو كنسان من قبل....."

 

.........

 

مو فان نظر بانتباه الى القمامة الخمسة من عصابة الدب الأزرق، وشعر كأنه ينظر الى خمس حيوانات مفترسة.

 

زيو بينغ أشار الى مو فان وهو يكشف عن نواياه الحقيقية وقال: "همف، فتى، دعني اضعه هكذا، اهتمامي بفتاة مثل اختك هو عمليا أكثر شيء محظوظ بالنسبة لها في حياتها. هل تعتقد ان أي شخص اخر مثلي، زيو بينغ، الشخص الذي لا يهتم بها اذا كانت ...م... م.... مشلولة؟ لا يوجد سبب واحد يجعل مشلولة تتصرف مثل الملاك. إذا كان هناك أي شخص يريدها، اذا انت يجب ان تدفع النقود بسخاء وتصلي لبوذا*!!"

 

زيو بينغ قد نفذ صبره بعد كل هذه السنوات.

 

" انظر الي، انا زيو بينغ. لدي النظرات والقوة. بداخل منطقة غوانتشي. انا شخصية مهمة، إذا تبعتني فستكون قادرة على العيش بشكل جيد سواء كانت جيدة ام سيئة ولديها عدد من التابعين لخدمتها."

 

"الخلاصة هي، ان تعلم كيف تقدر الاحسان!"

 

الرجل ذو العضلات الذي يلبس القميص الأبيض كاشفا عن عضلاته قال: "الان، فلتطع اخيك في القانون. بالنظر كيف سوف نصبح عائلة. سوف نكون لطفاء معك. بهذه الطريقة، سوف نقول ل زهو كنسان ومو بان اننا قد ضربناك بشدة. إذا كنت لا تزال تريد ان تقاومنا، فسوف نكسر ساقيك حتى تتمكن من ان تصبح شقيقا مشلولا بجانب اختك!"

 

بعد سماع هذا، صدر مو فان بدا يرتفع وينخفض بعنف.

 

لقد نظر في المكان الذي كان يجلس فيه هؤلاء الأشخاص.

 

في وسط الجناح كان هناك كرسي متحرك موضوعه عليه أوراق البوكر على الكرسي.

 

في الأصل، كان مو فان غاضب جدا بسبب استعمال هؤلاء الحثالة كرسي يي شين شيا المتحرك للعب البوكر عليه. ومع ذلك، بعد ان سمع الشتائم المذلة حول يي شين شيا، موفان شعر ان صدره على وشك الانفجار.

 

"مشلولة؟"

 

"مشلوووولة؟؟؟؟؟؟"

 

  مو فان قد وضع على نفسه نذر. إذا كان أي شخص قد قال هذه الاهانات ليي شين شيا. عندها هو سوف يتأكد من انهم سوف يندمون اشد الندم انهو قد خلقوا كبشر.

 

" توقف عن إضاعة الوقت مع هذا الطفل! اذهب واضربه"

 

الشخص ذو العضلات الذي يلبس القميص الأبيض بدا يطقطق يديه وهو يقول: "انا، لوحدي، كافي للتعامل معه، اخوتي؛ أنتم فقط قفو جانبا وشاهدو."

 

بدأ مو فان ينظر اليه بعيون جليدية مليئة بالبرود.

 

ومع ذلك، بينما كانوا هم يعبثون بالأرجاء، لم يستطيعوا ان يلاحظوا شيء واحد. انه كان هناك مسار أرجواني كالبرق الخاص يلمع في عينيه. لقد كان يشكل مسار النجوم لعنصر البرق الخاص به، لقد كانت قوة هائلة على وشك الانفجار من مسار النجوم الذي يحتوي غضبه العارم.

 

"هل حقا تعتقد انني مو فان الاعتيادي الذي كنتم تستغلونه؟"

 

كانت هناك قوة قوية بدأت بالارتجاف مشكلة جو صواعق تحوم حول جسد مو فان. لقد كانت مثل الجنود المسلحين تسليح كامل والذين ينتظرون الامر من جنرالهم!! 

 

" أنتم، الذين لستم حتى بنفس المستوى حيوان اليف، أنتم على وشك تذوق طعم قوة البرق خاصتي!!"

 

من اللحظة التي خرج الصوت الغاضب من حنجرته، سبعة نجوم حوله بدأت بتشكيل مسار نجوم، بسبب قوة مسار النجوم لعنصر البرق الخاص به المتجمعة حول ذراع مو فان الأيمن!

 

"زززز~~~~~"

 

"زززززز~~~~~"

 

البرق المتذبذب في الجو قوس مذهل من البرق انتشر عبر جسد مو فان مثل الثعبان. في الثانية التالية، بدأ يتجمع حول يد مو فان اليمنى، مما أدى الى إطلاق ضوء شديد جدا يصم الاذان!!

 

"ما هذا؟"

 

" لماذا هناك برق يتصاعد حول جسده؟"

 

من بين هؤلاء الناس، زيو بينغ كان الشخص الذي كان شاهد معظم الأشياء من العالم بالخارج؛ والذي قال في يقين: “هذا الفتى... بحق السماء، انه ساحر!!"

 

هذه المجموعة كانت مشهورة بالتأكيد في حي غوانتشي، ومع ذلك، لا يزال الأشرار يعتمدون على الركلات واللكمات. اما امام ساحر حقيقي، لم يكونوا كافيين حتى ان يطلق عليهم حثالة.

 

" كيف يمكن ان يكون ساحر!!"

 

زيو بينغ وباقي المجموعة كانوا مصدومين جدا من هذا المشهد الصادم الذي امامهم.

 

من وجهة نظرهم، إذا كان الشخص قادر على ترك علامة بعد ان يضرب شجرة، اذا هذا الشخص يملك وجود لا يصدق في داخل محيط هؤلاء المتنمرين. ومع ذلك، فانهم ابدا لم يلتقوا شخصا جسده ملفوف بأقواس الصواعق. بدا كل شيء في محيط بضعة أمتار مثل منطقة من كهرباء الجهد العالي المدمرة. ضغطت عليهم قوة غير معروفة لهم، مما تسبب في أجسادهم. بان يشعروا بالخدر!!

 

" قوة البرق، ضربة البرق!!"

 

كل الاستعدادات كانت جاهزة. في هذه المرة، كان مو فان يستخدم السحر الأساسي من عنصر البرق " ضربة البرق"

 

فجأة رفع ذراعه مع كفه موجه للسماء.

 

جميع اقواس البرق المحيطة أصدرت أصوات حادة جدا. كانو كمثل مجموعة من الجنود المدرعين الذين يلبسون دروع ارجوانية اللون الذين قد تلقوا الامر بإخراج كل أسلحتهم!!

 

" ابيدوهم!"

 

مع الغضب اللامحدود، مو فان اعتمد على الشعور بالسيطرة على قوة البرق التي تلقت أوامره.

 

قبض قبضته بشراسة!!

 

ظهر عنصر البرق الشبيه بالقوس وأطلق باتجاه زيو بينغ، الذي كان يقف في الامام، وبالمثل على مكان الشخص المليء بالعضلات.

 

هبط قوس البرق من علو شاهق عليهم. كانت كل ضربة بمثابة السوط مملوءة بقوة هائلة، والذي يجلد زيو بينغ والرجل العضلي على الأرض، بينما في الوقت نفسه، تركت وراءها خيوط من العلامات لأنها استمرت في ضربهم على الأرض.

 

زيو بينغ، والرجل ذو العضلات أيضا، الذين تم جلدهم على الأرض، قبل مدة ليست ببعيدة، الذين كانوا واقفين، ولكن الان، في اللحظة التي سقط البرق عليهم فيها، تمزق اللحم من ظهورهم وحرق جلدهم بشدة.

 

لقد كانوا يريدوا ان يصرخوا من شدة الألم، ولكن لم يخرج أي صوت منهم. كانت ضربات البرق عليهم مثل الاسواط التي تشبه الثعابين، في كل مرة تضرب كان يمكن للمرء ان يرى زيو بينغ والرجل العضلي يتلوون من الألم.

 

"بودونغ!!"

 

بعد الشعور بهذه القوة الرهيبة، كان الرجل الذي يدخن سيجار في فمه خائفا جدا لدرجة انه بدأ في الركوع على الأرض. وجسده يرتعش لا اراديا!!

 

الرجل الذي كان يرتدي قبعة راعي البقر تجمد في مكانه. وكأنه تحول الى تمثال تماما.

 

ومع ذلك الرجل الذي كان يلبس السماعات كان فقط واقفا هناك، بدون ان يصاب بضربة البرق، فقد كان بنطاله غارق تماما حتى بدأ يقطر على حذائه!!

================

يعطيكم العافية ,

استمتعو (:

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus