16

 

" الثمن " تحدث الوزير " لما لا تخبرنا ما الذى سوف تقدمه لنا ونحن سوف نحدد الثمن "

 

إتفق العمده وراؤول مع كلام الوزير

 

" قبل ان أخبركم أريد أن أعرف ما هى قوة جيشك مستواهم ، رتبهم ، عددهم ومعداتهم " سأل أليكس

 

" 10.000 جندى ، 100 قائد وأنا ، أنا أرتدى معدات أسود ذهبى بينما القادة يرتدون معدات ذهبية والجنود يرتدون معدات برونزية مع عدد قليل يرتدون معدات فضية أما بالنسبة للمستويات ، الجنود فى المستوى العاشر كحد أدنى والقادة فى المستوى بين 20 و 24  لم يخترق أحد منهم المستوى الـ 25 بعد وأنا فى المستوى 25 " أجاب راوؤل

 

" دعنا نضعك على جنب أنت والقادة ولنتحدث عن الجنود ، كيف ستجرى المعركة فى رأيك إذا كان كل جنودك يرتدون معدات فضية " ألقى أليكس قنبلتة الأولى عليهم

 

إرتجفت قلوب كل الموجودين فى القاعة وفتحت أفواههم على مصراعيها

 

" أنت.. أنت تقصد أنه يم.. يمكنك حقاً صقل أسلحة من الرتبة الفضية لكامل الجنود " تردد صوت العمدة فى البداية قبل أن يعتدل ثم أضاف " حتى لو يمكنك فعل هذا فلم يتبقى غير 3 أيام على المعركة كم مجموعة من المعدات يمكنك أن تصنع "

 

يرتدى كل جندى ما مجموعة ثمانية عناصر أى 80.000 عنصر للجنود كلهم كم عاماً سوف يستغرق منه صنع هذه الأسلحة ، ظهرت هذه الفكرة فى رؤوسهم جميعاً

 

" يومين هذا كل ما أحتاجه " ألقى أليكس قنبلتة الثانية

 

صمتت القاعة للحظات قبل أن يتحدث العمدة " هل هذا صحيح "

 

" لا داعى للخداع لقد وعدنى الجنرال ببضعة أشياء فى حالة أن نجت القرية لذلك من المفيد لى نجاتها " بدا أليكس واثقاً

 

" جيد جداً متى سوف تبداً " سأل العمدة

 

" حالما تكونون مستعدين " رد أليكس

 

" نحن مستعد... "  تحدث العمدة ولكن لم يكمل كلامه ، إذا كان كلام أليكس صحيحاً ويمكنه صنع هذا العدد من المعدات فكيف يمكنهم إيجاد العناصر الكافية لصنع 80.000 قطعة من المعدات هذا بالطبع دون إحتساب نسبة الهالك

 

" ههههه " ضحك أليكس لأنه يعرف ما الذى يفكر فيه العمدة " لدى حل لمشكلة العناصر " ألقى أليكس قنبلته الثالثة

 

" حقاً " سأل العمدة متشككاً

 

" نعم ، أخبرنى أولاً هل تملك بعضاً من المعدات من الرتبة البيضاء " سأل أليكس

 

" بعضاً ، لا.. فى الحقيقة نحن نملك مخزونا كبيراً ، قرابة المليون عنصر " لم يفهم العمدة سبب سؤال أليكس ولكنه أجاب ، قد تبدو هذه المعلومات سرية وانه لا يجب أن يخبرها لأليكس ولكن فى الحقيقة لم تكن كذلك ، قوة الجيش كانت معلومة لدى الجميع وبخصوص العناصر فعامة العناصر البيضاء ليس لها قيمة إلا لو كان فرق المستوى ساحقاً مثل معدات بيضاء من المستوى 100 بالنسبة للأشخاص الأن

 

بالنسبة للأشخاص الحاليين سوف تكون سماتها لا تقهر ولكن هل يستطيع اللاعبوون إرتدائها أو السكان الأصليون بالطبع لا وعندما يصلون إلى المستوى 100 سوف تكون لديهم معدات أفضل ، ببساطة المعدات البيضاء هى قمامة لذلك لم يخشى العمدة من أليكس محاولة سرقتها لأنها لا تهمة

 

" إذاً ماذا لو اخبرتك أننى أستطيع تحويل هذه المليون من المعدات البيضاء إلى 10.000 من المعدات الفضية من نفس المستوى " ألقى أليكس قنبلته الرابعة مما تركهم عاجزين عن الكلام

 

" حقاً هل.. "

 

" إذا لم تكن تصدقنى فصدق الشخص على يمينك أو يمكنك أن تجرب الثقة فى ليس وكأنك سوف تخسر شيئاً " قاطع أليكس كلام العمدة

 

نظر العمدة للحظة إلى راؤول ثم إلى الوزير الذان أماءَ بالموافقة ثم أعاد نظرة إلى أليكس وقال " أنا مواقف "

 

النظام " لقد تم تنشيط المهمة الخفية ترقية أسلحة الجنود "

 

المكافأت : غير معروفة

 

مهمة خفية لا بأس ، يبدو بأننى محظوظ لأن ترقية أسلحة الجنود سينتج عنه زيادة قوة القرية الإجمالية مما يرفع من مكافأتى النهائية للمهمة الرئيسية وأيضاً مكافأة من مهمة خفية مما يعنى أن سأخذ المكافأة من جانبين وليس جانباً واحداً

 

" ماذا عن باقى المعدات نحن نحتاج 7 ملايين أخرى من المعدات " تحدث راؤول

 

" يمكننا أن نشتريها من القرى الأخرى " أجاب العمدة " ولكن فى السر "

 

" ولما فى السر " سأل أليكس " يمكننا أن نطلبها عنوه والذى سوف يجعلهم يعتقدون اننا نريد تجهيز بعض المليشيا لمحاربة قوى الظلام ، بما أنهم يعرفون على كل حال أننا سوف نواجه قوى الظلام ، يمكننا أن نستغل هذا لخداع قوى الظلام بما أنهم بالتأكيد قد وضعوا جواسيس فى القرية لمراقبتنا "

 

" هل سوف نجهز ميلشيا بـ 7 ملايين قطعة من المعدات ، حتى لو إرتدى كل من فى القرية معدات من رأسه إلى أخمص قدميه فسوف يكون لدينا معدات تكفى لـ مليون شخص تقريباً أى 10 أضعاف عدد سكان القرية " تحدث الوزير

 

" كلامك صحيح أيها الوزير ، قوى الظلام والقرى المحيطة سوف يفكرون أننا يجب أن نفعل شيئاً ما بهذه الأسلحة غير الميلشيا ولكن ما الذى سوف نفعله لن يعرفوا لأننا لن نغير معدات الجنود إلا قبل أن تبدأ المعركة بساعة واحدة مما لا يجعل لهم أى مجال للتراجع وسوف نقطع كل طرق وصول المعلومات لديهم حتى لا ندمر عنصر المفاجأة والذى سوف يوفر لنا العديد من الأرواح "

 

توقف أليكس قليلاً وتابع " سوف تكون لقوى الظلام فكرة بعد أن تصلهم المعلومات وهى أننا نحاول أن نخيفهم بحصولنا على 7 ملايين قطعة من المعدات والذى سوف يوفر لنا عذراً كافياً بما أن هذا الكلام لن يخرج لأحد من هذه الغرفة ، أم لا يمكن الوثوق فى الأشخاص الموجودين فى الظلام "

 

فؤجى العمدة بجملة أليكس الأخيرة ، يبدو أننى لا زلت أقلل من شأن هذا الشخص " لا تقلق فهم موثوقين فوق ما تتخيل ، الأمر فقط هل أستطيع الثقة بك ؟ "

 

" خذ الضمان الذى يرضيك " أجال أليكس بثقة ، عرض موقفة أنه لن يخونهم ومع ذلك أخرج الرئيس عقداً وسلمه إلى أليكس

 

" عقد العالم " تمتم أليكس وتحقق من معلومات العقد ثم أسقط قطرة دم عليه ، تحول العقد إلى جزيئات من الضوء قبل أن يختفى فى جسد أليكس والعمدة ، عندها أخرج العمدة الصعداء ونظر إلى أليكس ، بدت نظرته هذه المرة أكثر ودية

 

" هل وافقتم على فكرتى " ثم توقف قليلاً ليسمع إجابتهم وعندما رأى إمائتهم تابع " الأن أنا أريد إستخدام حقى المعطى إلى بهذه وأن أصبح قائداً فى الجيش" ثم قدم العملة البرونزية

 

أماء العمدة وأخذ العملة البرونزية ثم قدم لأليكس شارة فضية عليها صورة نجمة

 

النظام " تهانينا لقد أصبحت قائداً فى جيش قرية البداية "

 

النظام " تهانينا لقد أوفيت المطلب الأول فى المهمة الملحمية طلب المتسول 2 "

 

" كقائد فى الجيش يحق لك إختيارعنصر من الخزانة ، هل لديك عنصر فى رأسك أم تريد لأحد ما مرافقتك إلى الخزانة " سأل العمدة

 

" إريد حجر العودة إلى الأصل "


عذراً على التأخير هحاول أحدد موعد تنزيل لو عنكم وقت معين عايزين الفصول تنزل فيه إكتبولى فى التعليقات    

التعليقات
blog comments powered by Disqus