عندما كان لينغ هاو في طريقه للخروج كان هناك نظرات مليئة بنية القتل عندما استشعر من أين تأتي

كانت من تلميذ الشيخ الثالث كان كويشان حدق في وجه لينغ هاو بقوة وغضب ونيته القالته

لم يعلم لينغ هاو لماذا تأتي منه نية قاتلة لم يأخذ الامر بي اهمية

 

ونظر الى رينجي واشار اليه ومن قم أشار ناحية هيلين وضحك وأكمل طريقه كان يقصد أنه سيكون  دورك التالي مثل هيلين نظر رينجي بتشائم وتفل على الأرض وكأنه لم يهتم عندما ذهب لينغ هاو الى مكان الانتظار

ذهب جميع التلاميذ القريبة منه خوف منه الا بعض

 

عندما كان ينتظر دوره أتت تلميذة الشيخ الرابع الفتاة تايمنج نظرت اليه باستحقار وتكبر

"يا فتى من انت لكي تتجرأ على أذية الفتاة هيلين هكذا "وارتفعت هالتها ونية قتلها كان هاله المستوى الثامن من تجميع التشي ذا كان هناك بعض التلاميذ الذي بقرب منها كانوا يشعرون بالصداع وضيق تنفس لذا جعلوا مسافة بينهم بقدر المكان

 

"تشه..من أتى هذا الذباب ارحلي الان لكي لا اطردك بحذائي"

 

تعجبت الفتاة تايمنج من جرأته وطريقة كلامه"همف..هل تعتقد حقا انك تستطيع التحدث معي هكذا؟!"

 

"نعم صحيح فأنتي لا تستحقين حتى التحدث معك هكذا" ثم تفل على وجهها

 

وقفت مصدومة لم تتخيل أن يحدث ذلك مثل هذا ولا في خيالها غضبت وأخرجت سلاحها كان عبارة عن السوط

وصرخت بصوت عالي "فلتمت" لكن كان هناك مشرف على معركة التصنيفات كانت مهمته إيقاف المشاغبات   تدخل سريعا بينهم واوقف هجمة تايمنج

 

"ممنوع القتال خارج الساحة إذا خالفت القواعد ستطرد من معركة التصنيفات"

 

كانت تايمنج مشتاطة من الغضب "سأراك في الساحة من الأفضل لك الا تخسر واعدك سأجعلك تتذوق براز الكلاب" ومن ثم ادارت وجهها وذهبت ونيتها القاتلة وغضبها مرتفع أجاب لينغ هاو قبل ان ترحل بعيد "وانت ايضا من الافضل لك ان تشربي الكثير من المياه لانك سوف تنظفين حذائي بلسانك"

 

نظرت اليه وقالت"سنرى من ينظف حذاء الآخر"

 

كان الجمهور يشاهد لينغ هاو و  تايمنج وتركو مشاهدة ساحة القتال أرادوا أن يروا ما سيحدث لان هيلين كانت صديقة تايمنج ومن الممكن المفضلة لذا أرادوا مالذي ستقول له لكن تأسفوا على تدخل المشرف

كان ساحة القتال مشتعلة من وتلاميذ الشيوخ لم يقاتلوا بعضهم البعض

 

قاتل لينغ هاو مرتين اخرى ومزال لم يعلم كم مرة سوف يقاتل لكن لم يلقي بالا لهذا الأمر كان قتلاته السابقة لم تكن صعبة جدا فقد استخدم الرمح ولكمة قبضة الجحيم مع انفجار أعمدته واصبح هناك مشجعين يهتفون له بصوت عالي وكان البعض خائف من تشجيعه بسبب تايمنج ولكن كانوا يهتفون له في داخلهم

 

أصبح عدد المقاتلين  قليل جدا كان قتال القادم رينجي  كان ضد تلميذ الشيخ الثاني كين هو كان لينغ هاو

متشائم عندما علم أن رينجي سيقاتل كين هو اراد هو ان يحارب الاثنين ولا يريد ان يخرج احد منهم

لكنه لا يستطيع فعل شيء

 

وسمع الجمهور يتحدث عن كين هو لذا جذب انتباه قليلا

 

"من ستتوقعون ان يفوز هل هو تلميذ الشيخ الثاني أو هذا الفتى انا سأراهن على كين هو "

تحدث شخص آخر"همف هل تجرؤ على ان تضع رهان على تلميذ الشيخ ضد شخص عامي"

 

"اوه..لم اقصد هذا فقد اعتقدت ان الفتى الذي ضده كان قوي ايضا لذا اعتقد ستكون مباراة رائعة"

 

تحدث شخص آخر"هاهاها انا اراهن فقط على أنه سيجعل كين هو يخرج سلاحه الروحي"

 

نظر الجميع نحو المتكلم ومصدومين لم يستطع احد سابقا أن يجعل تلاميذ الشيوخ على أن يخرجوا أسلحتهم الروحية  

 

"هيه...اذا فل نراهن على ذلك" كان المتحدث لينغ هاو

 

عندما تحدث لينغ هاو كان المتحدثون فقدوا الكلام واصبح هناك هدوء من الذي يريد أن يراهن مع ذلك المتوحش "هيه؟؟لماذا لاتتحدثون"

 

تحدث الذي راهن على أنه سيخرج سلاحه الروحي "ا..أه نعم بالتأكيد سنراهن"

 

كان الجو في الحلبة رينجي يقف اما كين هو كان كانت تعابيرهم عادية وباردة وكأن كل شخص يقول للذي أمامه فلتنسحب الآن

 

تحدث كين هو" لقد قمت بعمل حسننا لي الان لكن من الافضل لك ان تنسحب الان لكي لاتفقد وجهك"

 

"قد لا استطيع الفوز لكن اريد ان اختبر مهاراتي ضد تلميذ شيخ لذا ارجوا ان تقاتلني بجدية"

 

"....تعتمد على قدرتك اذا استطعت ان تجعلني اقاتل بجدية"

 

أعلن الحكم عن بدء القتال

 

اخرج رينجي رمه سريعا وذهب نحو كين هو الى ان اصبح امامه واطى ضربة بي الرمح لكن لم يكن هناك صوت ارتطام او حتى ردة فعل ولم يرجع على الأقل خطوة إلى الخلف كان رينجي يعلم ما سيحدث لقد رأى كين هو في قتلاته سابقا كان يستخدم سيف يستطيع صد الضربات او بالاحرى يستطيع امتصاصها لكن أراد أن يجرب بي نفسه ويختبرها قد على الاقل يستطيع اكتشاف تغرة

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus