لم يدخل الشيخ الرابع الى الساحة على الفور بل وقف في الخارج ونظر نحو الحكم وتكلم بصوت مرتفع

"مالذي تنتظر هيا سريعا اعلن فوز تايمنج" كان الحكم خائفا من هالة الشيخ الرابع وتسرب العرق منه

رفع يده سريعا وقام بإعلان فوز تايمنج

 

فجأة أصبحت هناك هالة قوية وعنيفة والجو متقلب وتجمع بعض الغيوم كانت قادمة من الشيخ الثاني

"ماااااااااااك مالذي فعلته بتلميذي " أصبحت الأرض تهتز  سريعا قام الأشخاص المتواجدين قرب الساحة ركضوا لم يريدوا أن يصحبوا داخل  هذا الأمر

 

عندما تفقد الشيخ الثاني حالة كين هو وجد أن جميع زواله قد تحطم ولكن لم تكن اية زوال كان الذي قرب من مركز دائرة التشي

الذي يوصل التشي الى جميع انحاء الجسد لذا تستطيع ان تستنتج ان كين هو قد أصبح معاقا لان هذه الاصابة كانت خطيرة جدا وكان علاجها يحتاج اموال باهظة وقد ينجح الشفاء أو لا

 

عندما سمع الشيخ الرابع ابتسم وقال"هاه؟؟ انا لم افعل شيئ فقد لاني قد منعتك من التدخل ؟ "

 

أخرج الشيخ الثاني سيفا اسود تماما وهاله سوداء تنبثق منه قام ايضا الشيخ الرابع بإخراج سلاحه كان الرمح!

"مالذي تحسب نفسك كي تخرج سلاحك امامي هكذا"

 

كان يريدون القتال وتقدموا تجاه بعضهم البعض وكانوا قريبين من بعضهم فجأة أصبح هناك شخصا في المنتصف

قام بتصفيقة واحدة من يده

 

ثم فجأة أصبح هناك انفجار قوي جدا جعل الشيخين يذهبون للخلف عدة أمتار لكن قبل أن يصيبوا بي الانفجار  فعلوا جميع دروعهم ولكن أيضا كان الانفجار قويا جدا لذا كان هناك تشققات في دروعهم بالطبع لم يكن سوى رئيس الطائفة

 

"اظن اني قد تهاونت معكم بالأواني الاخيرة واصبحتم لا تكونون  لي الاحترام"

 

جميعهم جثوا على ركبة واحدة وتلكم الشيخ الثاني سريعا

 

"كيف هذا يا سيدي لقد كنت انفذ الاوامر فقط وكان ماك يعترض عليها"

 

رد الشيخ الرابع "لا تصدقه يا سيدي بل القواعد تنص على عدم تدخل أحد في المعركة وارت ان اعلمه ان هذا ضد القواعد ولكن لم يستمع لذا احببت ان …"

 

"فلتصمتوا " قاطع رئيس الطائفة حديثه وتكلم بكلمة واحدة فقط كان لها زخم قوي وهاله تجعل الجميع يتمنى الموت بدل ان يكون تحت ضغطها ...ولكن تستطيع ان تستنتج لماذا الشيخ الخامس لم يعارض امر رئيس الطائفة واعلن سريعا فوز لينغ هاو

 

تكلم رئيس الطائفة بزخم عال وهاله مرتفعة" سأتغاضى عن الامر الان ….ولكن هيدرين إذ أنا لم أتدخل بي الأمر لا يسمح لي احد ان يوقف المعركة "

 

ابتسم الشيخ الرابع ولكن ليس كثيرا بعد ان سمع تكملة  كلام رئيس الطائفة

 

"وانت ماك من الاحسن لك ان تذهب نحو تلميذتك اظن ان حالتها ليست جيدة على ما اظن"

 

لم يستطع الشيخ الرابع أن يذهب لكي يطمئن على حالة تايمنج بسبب الشيخ الثاني ذهب سريعا نحوها عندما وصل إليها

أرسل التشي نحوها لكي يرى ما بها

 

عندما راى حالتها صدم ووقف ساكنا قليل كانت تايمنج استخدمت الكثير من حرق روحها في ضرب كين هو بكل قوتها

ادى الى جف التشي الخاص بها والعمر الخاص بها قد انخفض كثيرا وكان هناك بعض الشعر الأبيض الذي تستطيع رؤيته جيدا بين شعرها الازرق ولن تستيقظ الى بعد فترة طويلة ….لم يتوقع الشيخ الرابع أن تستخدم الكثير من حرق الروح


 

حمل تايمنج وكان يريد الذهاب سريعا نحو عيادة الطائفة لكن تعجب بوقوف رئيس الطائفة امامه

"الى اين انت ذاهب الن تكمل معركة التصنيفات؟!"

 

"أ..أجل سيدي" اشار إلى نحو مشرف واخبره ان يأخذ تايمنج الى عيادة الطائفة وذهب نحو كرسيه وهو قلق جدا

وبالمثل الشيخ الثاني كان قلق جدا على كين هو وكان يشتاط غضبا من الشيخ الرابع لكن لم يستطع فعل شيء

بوجود رئيس الطائفة

 

أشار رئيس الطائفة بي أكمال معركة التصنيفات كان الجميع مصدوم ومذهول بما حصل وكان المسؤول عن المعركة التالية مصاب بتلعثم وتقال" ال..المعركة ..القتالية التالية "

 

اضيئ زلة يشم لينغ هاو ومشى ببطء ناحية ساحة القتال المدمرة كان يريد أن يعلم من هو خصمه لكن تفاجأ بأن خصمه لم يكن سوى الملاك سوينج عندما كانت سوينج تذهب الى ساحة القتال كان الجميع ينظر نحو نهودها الكبيرة التي تذهب صعودا ونزولا

 (الناهد: هو الثدي وهو أجمل المراحل لدى السيدة أو الفتاة)

 

عندما علم الجميع ان سوينج هي من ستقاتل أصبح الجميع يعودون الى مقاعدهم السابقة التي بالقرب من ساحة المعركة

ويتقاتلون عليها الفتاة التي يحلم بها أي شخص موجود في الحياة


***********************

للاسف لن يكون هناك فصل اخر لان قتال لينغ هاو ضد سوينج سكون به الكثير من ااشياء واريد 

ان انظمها وشكرا لقرائتكم

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus