بعد أن رأى اشورا جده جين غارقا في دمائه فجن جنونه مطلقا برق أصفر ساطعا من عينه اليسرى وهو يصرخ متغيرا شكله قليلا بظهور رمز غريب اصفر ذهبي على جبهته فيتغير شكل ولون عينه اليسرى الى اللون الاصفر الذهبي حولها سواد غامق ،

صادرة منه هالة غضب مرعبة .

يتأمل جيرن قوة اشورا مع ابتسامة ونظرات لا تبشر بالخير ،

يندفع اشورا بسرعة جنونية نحو جيرن فيلكمه ليقذف به في السماء ليطلق هذا الأخير وهو في الهواء لهبا حارقا من فمه نحو اشورا فيتفاداه هذا الاخير ببراعة .

-اثناء ذلك اشيا متعجبة من هذه القوة الغريبة لأشورا ،

تحت تفاجئ الجميع .

-اورليش : ماذا يكون ذلك الفتى ؟

يعلو على وجه ايما وكايتوا نظرات استغراب واندهاش ،

-نوريانا : ( لا ينفك عن إدهاشي حقا..! لكن ماهذه القوة التي تصدر منه ؟ )

بينما كيوما قلق على جين الذي رمى بنفسه سابقا لحماية حفيده ،

ليظهر جين وهو ملقى على الأرض متلهثا قائلا : مستحيل ؟ هذه القوى.. بلا شك.. انها هي.. التي حذتني عنها جدي قائلا بأنها ستستيقظ في احد من اجيالنا القادمين .

ليحاول جاهذا القيام لكن لا يستطيع لقد استنزف اغلب طاقته للقتال ،

^( هذا سيء.. هذا ما يسعى خلفه جيرن تلك القوة..)

يظهر اشورا بمظهر مهيب وغاضب متقدما خطوة بخطوة ومع كل خطوة تتناثر الصخور من حوله والرياح تكون عاصفة ،

-جيرن الذي كان ينتظر هذا الموعد متلهفا مبتسما قائلا :

نعم هذه هي.. لا اصدق لقد ايقضتها يا اشو ، هاهاها .

-اشورا : ( اشعر بشعور غريب حقا وكأني استطيع فعل اي شيء )

^ لا اعلم كيف حذت هذا لكنها فرصتي الوحيدة .

يقفز جيرن بقوة كبيرة والحماس يعلو وجهه نحو اشورا ، ليدخلان في ملحمة قريبة المدى حيت جيرن بالكاد يتفادى ضربات اشورا القاتلة .

-جيرن : ( سحقا ، بعد أن ايقظ هذه القوة سيكون من الصعب علي التعامل معه ناهيك عن اخدها..لكن لدي خطتي )

يتلقى جيرن بعض الضربات فيتراجع للخلف مصابا ،ليفعل اشورا تقنية باسم الدوامات الأرضية مسببا زلزال حول المنطقة المحيطة مشكلا دومات تلتهم كل ماحولها .

-بينما جيرن يفكر في خطته لسرقة قوة اشورا التي لاطالما اراد الحصول عليها لكن عدوه الأن الة قتل مدمرة لا ترحم احد ،

و ليس هناك وقت طويل للتفكير ،

فيرتفع جيرن للسماء محاولا تفادي الدوامات بينما ذلك يطلق عليه اشورا كرات ضخمة نارية مغلفة ببرق اصفر فتصيب جيرن من حيت لا يدري ليسقط ارضا مصابا بشدة .

-كيوما : ( لا اصدق ، اشورا اصبح قوي بشكل غريب وفوق ذلك حتى جين مع بعض من خلايا الملك السابق زاو ولم يعد قادرا على النهوض ، يبدوا أن جسده منهك جذا ، هل أخطئت في شيء ما ؟ )

اشورا وهو يتقدم شيئا فشيئا نحو جيرن الملقى على الارض ليعلو وجهه الغضب الشديد عند اقترابه منه قائلا :

حانت نهايتك الأن على يدي .

بينما جيرن لازال متماسكا قائلا :

لم انتهي بعد يأيها الغر

-اشورا بنظرات حادة :

انت عنيد جذا حتى وانت ملقى على الأرض .

يضرب اشورا بقدمه اليسرى على الارض ليحدت شق كبير أرضي و يسقط فيه جيرن .

-جيرن يصرخ غاضبا بينما هو ساقط في الشق قائلا :

لا تغتر بنفسك كثيرا ياولد .

وقبل أن يغلق عليه الشق يخرج ناجيا من ذلك بكل قوته متراجعا للخلف .

يتمتم جيرن بصوت منخفض بكلمات محاولا فعل شيء ما ،

لتظهر خلف اشورا نسخة اخرى من جيرن بشكل مفاجئ لتمسكه النسخة من الخلف ويضربه جيرن الحقيقي بعدة ضربات قاضية بيداه الشيطانيتان فيصاب اشورا في كل مكان من جسده .

اثناء ذلك قلق الجميع على اشورا حتى جين الملقى على الأرض بلا طاقة ولا قوة يعاتب نفسه ،

يغضب اشورا بشكل مرعب مطلقا برقا اصفر ضاربا في كل مكان فتصيب جيرن ليقذف به بعيدا وتختفي نسخته .

-جيرن : هذا البرق الاصفر..انه مزعج

يطلق اشورا اسهم برقية ضخمة صفراء نحو جيرن فيحاول تفاديها لكنها تتبعه أينما يهرب ليقرر صدها بحواجزه السوداء لكن بدون فائدة ففي النهاية تخترق الاسهم حواجزه لتصيبه اصابة بليغة ومباشرة ،

بينما ذلك يفعل اشورا تقنية بإسم السيوف البرقية .

-اشورا : فلتمت الأن يا أيها الوغد بينما سيوف الطاقة فوق رأس جيرن الذي اصبح ساقطا في الأرض بلا قوة يتحدت مع نفسه :

( لا اصدق هذا... انا اخسر..؟ )

-جيرن بشكل يأس ومتحصرا ويرى الموت أمام عينيه :

( مالذي أدى بي الى كل هذا..؟ اه صحيح اردت ان يعترف بي والدي العجوز فقط . )

فيهبط عليه وابل السيوف اللانهائي مما يتمزق جسده الى اشلاء من شدة قوة وصدمة الارتطام وهكذا قد انتهوا من شر جيرن اللعين وهلك بأبشع طريقة ممكنة .

اثناء ذلك يذهب كيوما لإنقاذ جسد جين الذي هو في وسط منطقة تتذمر نتيجة القتالات .

-اشورا الذي كان الانتقام دائما هدفه واخيرا فعلها بنفسه لكن الى اي مدى يمكن ان يصل ويتطور ، وهو الأن ينظر لنفسه والظلمات بدأت تأخده بعيدا .

-اشيا : اخيرا انتهى كل هذا .

-اورليش : تلميذك هذا ، حقا يستحق الثناء

يسرع كل من ايما وكايتوا ونوريانا نحو اشورا مندهشين من قوته فإذا به يغمى عليه ساقطا .

----

بعد ساعة من ذلك يستيقظ اشورا وقد عاد لشكله الطبيعي لكن عينه اليسرى تؤلمه بشدة ليتم معالجته من طرف كيوما الذي اعطاه حبوب معالجة ، ليعالج كذلك اشيا واورليش وجين بصعوبة على الاقل ليستطيعوا الحراك .

-اشيا تسأل اشورا حول تلك القوة قائلة :

كيف فعلت تلك القوة المدمرة ؟

-اشورا : لا اعلم كل مافي الأمر شعرت بغضب وحزن شديدين عندما رأيت جدي في حالة مزرية .

-اشيا : انه شعور فظيع حقا .

-كيوما : لكن يا لها من قوة ! لقد كانت كفيلة للقضاء على جيرن .

-لينطق جين والجد على وجهه قائلا :

اشورا ، تلك القوة خطيرة جذا على مستعملها .

-اشورا : أتعرف شيء ؟

-كيوما : يبدوا أنه كذلك

-جين : هذه القوة سمعتها فقط من جدي وهو بدوره سمعها من والده ، قيل ان هذه القوة جبارة جذا وتظهر كل قرن باحثة عن روح تناسبها لتسيطر عليها .

تحت تفاجئ الجميع ،

-نوريانا : هذا يعني ان اشورا في خطر مع هذه القوة -كيوما : لكن من اين اتت ؟

-جين : لا احد يعلم كانت موجودة مند القدم ظهرت في بعض الاشخاص من عائلتنا قديما ولا احد توافقت معه هذه القوة مما ادت الى القضاء عليهم ، هذا كل ماسمعته من جدي في صغري ، إنه شيء مبهم حقا .

-اشورا : يعني اذا لم اسيطر عليها فستسيطر علي او في اسوء الاحوال تقضي علي .

-جين : صحيح

-اشيا : الا يوجد كيف يمكن التخلص منها

-جين : للأسف لا اعرف ، بعد ولادة اشو وتيقنت انه ورثها سعيت جاهدا للتخلص منها لكني فشلت مرارا وتكرارا ، إنها حقا تفوق حتى الخيال البشري .

تحت صمت وتوتر الموقف ،

-اشورا : فهمت لهذا كان جيرن يستهدفني .

-جين : صحيح كان من اجل حصوله على هذه القوة الجبارة .

-اشيا : لقد كان شخصا طماعا

-جين : في بداية الامر كنت قلقا من ان تظهر هذه القوى عند ابني جيرن لأنه حتى واذا استحوذ عليها بإمكانه حتى السيطرة على هذه القارة بسهولة .

-ايما : الى هذه الدرجة هذه القوى مرعبة

-كيوما : ربما يمكنني المساعدة في هذا .

بينما هم يرتاحون فإذ يخرج من جسد جيرن كيان غامض ذو مظهر شيطاني مرعب .

ليراه الجميع وينصدمون منه ، غير متوقعين ذلك .

-جين : ماذا ؟

-اشيا : من هذا ؟

-اشورا : لقد خرج من جسد جيرن

-كيوما : ألم نقضي عليه بعد ام ماذا ؟

-اشورا : هذا ليس جيرن ، انه شخص اخر حتما .

-الكيان الغامض بصوت خشن : اه اللعنة على هذا الجسد المادي لقد خسر امام طفل ، يا للهراء ، حسنا على الاقل استغللته بما يكفي .

لينظر نحوهم قائلا : وانتم...

فيلمح هذا الكيان الغامض جين قائلا :

هذه الروح... نعم انه انت لقد مضت مدة طويلة يا أيتها الروح الممتعة .

بينما جين مستغرب من ذلك غير مدرك بشيء .

يتبع...

غذا إن شاء الله .

2024/05/30 · 91 مشاهدة · 1273 كلمة
Samiryuku
نادي الروايات - 2024