بعد خروج الزومبي من القلعة هاجموا كل انسان حي رأوه أمامهم ثم ما هي الا ساعات حتى انتشر الزومبي في كل المدينة و أصبحت منكوبة من السكان .

تحكم ارون في الزومبي لتشكيل حشد كبير و خرجوا من المدينة متجهين نحو مناطق و مدن اخرى .

" سيستغرق نشر الاوندد في كل منطقة الدول المحددة سلفا حوالي سنة تقريبا " فكر ارون في قلبه .

اما بالنسبة لمقاومة البشر لزومبي فهذا امر مستحيل عليهم لأنه بعد عض اي شخص و تحوله ترتفع لياقته الى مستوى الفارس العظيم لذا ففكرة مواجهة الملايين و فيما بعد مليارات الزومبي مجرد عبث .

" حسنا خطة عزل الإمبراطورية المقدسة قد تمت تقريبا "

مؤخرا اكتشف ارون انه بين الاوندد هنالك نوع فريد منهم يستطيع رفع قوته و التميز على الباقي بإمتصاص العناصر . لكن بعد رجوعه لمصادر الكتب التي تركها الساحر بريان اكتشف ان هذا النوع كانوا يمتلكون مؤهلات السحرة في حياتهم لذا فقد قرر ارون عزلهم في تشكيل الجمع الذي انشأه في قلب كل مقبرة لرفع مستواهم بشكل اسرع .

" اظن انه مع نسبة العناصر الشحيحة في المنطقة سأحتاج وقتا طويلا جدا لرفع مستواهم لكنه استثمار مربح بالنسبة لي "

مرت سنة بسرعة و اهلكت حشود الاوندد العديد من الممالك و الامبراطوريات و الدوقيات مشكلة طوق ملعونا و ميتا حول الإمبراطورية المقدسة .

" حسنا الان قد انتهت المرحلة الأولى من الخطة "

ارسل ارون فرقا كثيرة من الارقام وراء المنطقة الملعونة لإختراق كل الممالك و تشكيل شبكة كبيرة من الاستخبارات في هذه الدول .

في الحقيقة أرون لا ينوي السيطرة على هذه الدول تجنبا لأي مشاكل في ما بعد طويلة الامد مثل فساد الإمبراطورية المقدسة فهو يعلم ان الدول الكبيرة جدا تشيخ و تكبر بشكل اسرع مما يشكل بسهولة اعداء من داخلها مثل متمردين او الثوريين او ان يقتل جنود الجيش احدى القرى مما يتسبب في ولادة سفاح يلقب بطل الرواية بإسم الانتقام خصوصا ان ارون يظن ان مواصفاته توافق كثيرا الشرير الكبير في اي قصة لذا تجنبا لأي دراما مستقبلية لن يحكم ارون او يحتل اي من الدول الاخرى .

لكن هذا طبعا لن يمنعه من تشكيل شبكة مخابرات تساعده في جمع المعلومات لأي اخطار مستقبلية قد تهدده لذا وضع خطة لاختراق كل ركن من المنطقة القاحلة رغم ضخامتها و ان الأمر سيستغرق وقتا طويلا جدا لكن ارون يظن ان الأمر مجدي .

فكرة ارون ان يجعل في كل قرية و كل مدينة و كل حي حتى في الأماكن البائسة عين له بزرع الارقام و ترسيخهم مع الوقت .

ثم بعدها ينوي ارون التركيز على اكتشاف الصحراء الشمالية بشكل مكثف فحتى الآن لازال لا يعرف حجمها الحقيقي و ذلك لأن ارون ينوي جعلها مقره الرئيسي .

" لو كنت مثل بطل الرواية الكلاسيكي فيجب علي الان أن أغادر خريطة المبتدأ هذه و التوجه لخرائط اكثر تقدما "

بالنسبة لفكرة ارون بالمغامرة و الذهاب الى اماكن اخرى لتسريع اختراقه و البحث عن الفرص و الكنوز فقد قرر ان لا يفعل .

" حتى لو تأخرت في اختراقاتي و ترقية قوتي بسرعة نظرا لشح الموارد في هذه المنطقة فأنا لن اغادر . اذا اردت الكنوز و الاعشاب النادرة التي يحتاجها بحثي سأنميها مع الوقت و اذا احتجت الى مستوى اعلى من العناصر فسأزرع تشكيلات الجمع حتى لو استغرق الأمر الآلاف او حتى ملايين السنين فسأستطيع تشكيل جنة من الموارد و العناصر طبعا هذا امتيازي انا فقط ارون ديكارد فأنا الابدية "

2022/11/20 · 201 مشاهدة · 539 كلمة
yomiroo
نادي الروايات - 2022