Pov آرثر

مضى ثلاث سنوات بسرعة

لقد عدت قبل بضعة أيام من مغامراتي برفقة جاسمين

ما زلت لا أصدق ان ليليا قد أصبحت سنيور لي

ايضا لقد سمعت بعض الشائعات عن مجموعة من أكاديمية زايروس

"شياطين"

كان مجموعة من الطلاب يذهبون إلى سفح الوحوش من أجل اكتساب خبرة قتالي

هذا ما سمعته من نقابة المغامرين

دعنا من هذا خلال هذه الثلاث سنوات قامت جاسمين بتدريبي على سيطرة المانا و تقويتها بينما قمت بتعليمها المهارات قتالي

ايضا كنت على وشك الموت في آخر مفامرة خضتها التي كانت ضد وحش مانا من الرتبة S وصي الغابة

قمت بقتله بعد تفعيل إرادة الوحش

لكن عندما انتهى القتال كانت المحموعة التي كنت معها شبه منتهية بسبب خيانة لوكس ويكس لنا

هذا الوغد سوف اجعله يدفع الثمن في ما بعد

بمساعدة فتى اسمه أيليا نايت تمكنا من النجاة

قمت بدعوة آيليا إلى المنزل في ما بعد و مساعدته في دخول أكاديمية زايروس

عندما عدت إلى المنزل استقبلتتي أيلي بضربة في معدتي و أمي الغاضبة و القلقة

لكن من الغريب عدم قدوم نيرو

في ما بعد عرفت انه في فترة مزدحمة في أكاديمية

بكل صراحة لا أريد أن اقابله بعد أن جعلت أمي قلقة كثيراً

أخي نيرو......هل هو حقا شخص طبيعي؟ انا اقصد في حياته السابقة

في بعض الأحيان انا اشعر بشعور غريب ايضا قادم منه

رغم انه ليس حذر بشأني لكن انا على عكسه

لكن انا شاكر جداً لوجوده معي في هذه الحياة

اقسم أني سوف احمي جميع الأشخاص الثمينين لي هذه المرة

و الآن علي التفكير بطريقة لتجنب اخي نيرو و السبب هو عندما علم أني كنت على حافة الموت و تهورت قليلاً أصبح غاصب بشكل كبير لدرجة إرساله لي رسالة قبل يوم يقول بها اني يجب أن استعد جيداً لما هو قادم

"سوف يقتلني حقا " قلت بسخرية و أنا أبتسم

"من سوف يقتلك؟؟"

سمعت صوت شخص خلفي و كان جسدي متيبس بسبب الخوف

التفت إلى الخلف و أنا مرعوب لكن أحاول الابتسام للشيطان الذي خلفي

"م... مرحباً أخي نيرو لم ارك منذوا وقت اليس كذلك؟! الان وداعاً!!" صرخت و أنا استخدم سحر البرق للهروب

"تعال إلى هنا ايها الغبي!!" كنت اسمعه يصرخ وهو يلحق بي بسحر البرق

كنت اركض في جميع أنحاء القصر إلى أن صادفت أيليا

ارتبك أيليا وهو ينظر الي

"آرثر ما المشكلة لماذا تركض بجنون؟ " قال آيليا لكن لم املك الوقت للاجابة و استمريت في الركض

"آيليا اركض إذا أردت النجاة!! " قلت و ابتعدت عن آيليا

كان آيليا مرتبك لكن عندما شاهد اخي نيرو بتعابيره اللطيفة " المرعبة" يأتي اليه بدأ هو الاخر بالركض

اقسم انه يرمض أسرع مني و انا استخدم سحر البرق

"آرثر من هو هذا الشخص بحق الجحيم!!" صرخ آيليا وهو يركض إلى جانبي

" لا وقت للشرح فقط أستمر بالركض!!" قلت

لكن فجأة تم سد طريقنا بواسطة جدار أسود

"اللعنة " قلت و التفت للخلف و كان نيرو ينظر الي بابتسامة

"هيهي لماذا تهرب مني يا آرثر؟ هل لم تشتاق إلى اخيك الأكبر اللطيف؟ " قال نيرو بابتسامة لطيفة " مخيفة"

"اي جزء فيك هو اللطيف!!؟ "صرخ كل مني و آيليا في عقلنا

بدأ نيرو بالقتراب مني

ابتسامة بشكل مهزوم

امي انا احبك حقا لكن للأسف لا أعتقد أني سوف انجو من هذا

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

Pov الشخص الثالث

بعد أن تلقى آرثر بعض اللكمات من قبل نيرو ذهبوا و أخبروا الجميع بحضور نيرو

لكن للمفاجئ كان الجميع يعلم قدوم نيرو بإستثناء آرثر

كان الجميع يضحكون على صورة آرثر و آيليا الذان يهربون من نيرو

بعد الضحك على ارثر ذهبوا جميع إلى المائدة

"ماذا كانت تفعل تلك الأداة في يدك أبي؟" قال آرثر وهو مرتبك من كيفية حصول ابيه على هذه الأداة بهضة الثمن

"اوه هذه لقد أعطاني ايها نيرو من أجل تسجيل بعض الصورة عندما تزور" قال راي بابتسامة

"دعنا من هذا....إذن كيف هي أكاديمية زايروس؟" قال العم فينسنت

" مملة جداً " قال نيرو وهو يتناول الطعام

صمت الجميع في رد نيرو

" كل ما بحدث هناك هو مجرد بعض التدريبات و فصول دراسية عادية لا يوجد شيء مثير كثيراً غير الذهاب إلى سفح الوحوش للتدريب" قال نيرو

".....ذكر التدريبات ما هو جوهر المانا الخاص بك؟" قال آرثر بابتسامة

"ماذا عنك؟" قال نيرو

"أنا في البرتقالي الفاتحة و لم يتبقى لي شيء للختراق للمرحلة الصفراء " قال آرثر بابتسامة فخورة

" اوه.....بطيئ انا في الأصفر الفاتح " قال نيرو و بسق فينسنت مشروبه بوجه نيرو

"......"

"اسف على هذا " قال العم فينسنت بابتسامة محرجة

" الأصفر الفاتح!! هل انت وحش ام ماذا!! " صرخ آرثر بوجه و تم صفعه من قبل والدتي

كان آيليا هو الاخر مصدوم

"انت الأخوة حقا شيء اخر في الجنون " قال آيليا

اوما كل من العم فينسنت و العمة تابيثا في بيان آيليا

أبتسم نيرو وهو ينظر إلى آيليا

ارتبك آيليا قليلاً

" انتبه ربما سوف تسقط" قال نيرو بشكل غامض من ما جعل آيليا مرتبك

لكن فجأة وقع آيليا من مقعده

كان اقدام المقعد قد تم ازالتها بواسطة سحر الظلام الخاص بنيرو

" ما كان هذا بحق!!" صرخ آيليا لكن كان آرثر يضحك عليه فقط

" هاها اسف أردت فعل هذا بشدة لي آرثر لكن لقد أصبح اكثر حذراََ من قبل" قال نيرو وهو يعتذر إلى آيليا

"صحيح ما نوع الوحش الذي قاتلته يا آرثر؟" قال نيرو

"كان وصي الغابة" قال آرثر بابتسامة فخورة مرة أخرى

" اوه إذن انت الاخر قاتلت وحش من الرتبة S هذا مذهل " قال نيرو وهو يبتسم

" اجل لقد كان ص ..... هل قاتلت وحش من الرتبة S انت ايضا" قال آرثر

أبتسم نيرو ثم قام بإخراج نواة الوحش

سقط العم فينسنت مغمى عليه بسبب الصدمة

" أجل لقد كان صعباََ جداً من حسن حظي ان المجموعة التي كانت معي قوية ايضا " قال نيرو بابتسامة

"أولا آرثر و الآن نيرو.....هل هم حقا بشر؟ "قالت تابيثا و هي تتنهد

أبتسم نيرو و آرثر فقط

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

بعد عددت ايام

تم الاعلان عن حدث تاريخي سوف يتم تسجيله في التاريخ

الأول مرة سوف تتحد الأجناس الثالث معا بدون تميز

السبب هو أنه تم اكتشاف قارة جديدة بالصدفة

من أجل تطوير و تحفيز الجيل الشاب تم السماح لي جميع الجيل الشاب الأجناس الثالثة بالانضمام إلى أكاديمية زايروس بشكل رسمي

تم الإتحاد بين الأجناس الثلاثة تحت راية واحد تظم كل الملوك و ملكات ديكاثين و تم تسميتهم بي "المجلس"

ايضا تم إنشاء ما يسمى بي "الرماح"

هم أقوى السحر في جنسهم و عددهم ستة في المجموعة و هم

أليا تريسكان

فاراي أوراي

ألفريد وريند

أية جريفين

ميكا أيرثبورن

بايرون ويكس

(صححو لي إذا أخطأت في اسم أحد من الرماح)

هؤلاء هم أقوى الأشخاص في ديكاثين و الهدف الذي يجب أن يسعى اليه اي ساحر

الرماح

لكن لم يكون هذا هو أهم حدث بالنسبه إلى نيرو و آرثر

كان الجميع يجهزون بشكل سري حفلة عيد ميلاد أيلي كن اجل مفاجئتها

ايضا لقد حضرة عدد من النبلاء

و عندما ثمل أبي بسبب شربه اقترح على آرثر و أيلي الرقص

و تم الأمر حيث رقص آرثر و أيلي إلى منتصف الأغنية الأول ثم بشكل درامي استخدم نيرو اله الرعد الطائر و تبادل آرثر و نيرو الأماكن

ايضا قام آرثر بتقديم نيرو إلى شخص يدعى جايدون وهو المخترع رقم واحد في ديكاثين

تم الاحتفال إلى ساعة متأخر من الليل و عندما بدأ الضيوف بالرحيل بدأت أيلي بفتح الهدايا

كانت اغلب الهدايا عبارة عن فساتين و اكواب شاي

لكن تم أحد الهداية كان قوس من صنع الألف من شخص مجهول

خمن نيرو و آرثر الشخص المجهول بسهولة

بعدها اهدى آرثر قلادة حمراء جميلة إلى أيليو أمي و كانت تحتوي على بعض السحري الدفاعي

ثم اهدى نيرو هديته و هي عبارة عن نواة وحش تحتوي على إرادة وحش من الرتبة A

لكن كلن على أيلي الانتظار إلى أن تستيقظ و سوف يساعدها كل من نيرو و آرثر على الاندماج مع إرادة الوحش

و هكذا تم الاحتفال بعيد ميلاد أيلي

و بعد أشهر سوف تبدأ تروس القدرة بالتحرك مرة أخرى

عندها سوف يزدل الستار عن الحقائق و الأسرار التي تيحط بالجميع

هل سوف تنجو ديكاثين من ما هو مجهول؟

هل لم يتغير الجميع بعد معرفة حقيقة نيرو و آرثر؟

هل سوف يستطيع نيرو و آرثر الحد من معانتهم القادمة؟

هل ربما كان هناك من يعرف ما هو قادم؟

هل ربما ان آرثر و نيرو هم ليسوا الوحيدين الذين يملكون حياة ثانية؟

هناك الكثير من الأسرار الغامضة التي ينتظر من أجل معرفتها

و الوقت سوف يكشف عنها

2022/10/04 · 429 مشاهدة · 1347 كلمة
Nero
نادي الروايات - 2022