و هكذا مرة الأيام أصبح ليو يون أقوي و أقوي بعد عامين من التدريب تحت جنرالته أصبحت قوته قويا جدا و انبهر الجميع بقوته رغم صغر سنه و مهارته بالمبارزه .

في صباح اليوم التالي نهض ليو يون و ثم طلب من النظام عرض حالته .

الإسم : ليو يون

العمر : 18 عام

العام الحالي : 184

القوة : 94

القيادة : 91

الذكاء : 90

الاستراتيجية : 92

الجاذبية : 99

..

الشخصيات التاريخية.

باي تشي - لي يونبا - دي روهي - فينج شولينج - يوين تشنغدو - يي فاي - صن سيماو - بوين ليو

الجيش .

5000 فارس مدرع ذابح تنين

5000 فارس خفيف الفهد الصياد

2000 نشاب تشين

3000 رامي أسهم

25000 مشاة فولاذية

500 حارس الظل الاسود

1000 جاسوس

الأموال .

60 مليون عملة ذهبية.

.....

اجتمع ليو يون علي عرش الحاكم و نظر إلي الوزراء و الجنرالات أمامه و كان بجانبه شخصين و ليس واحد أنهم لي يونبا و الآخر هو أقوي حارس شخصي في الممالك الثلاث ديان وي حارس تساو تساو المستقبلي و لكن ليو يون ارسل أشخاص للعثور عليه و جنده ليو يون تحت قيادته و أصبح هو و لي يونبا قادة الحرس الخاص بي ليو يون لا يخرج في مكان الا و يوجد الاثنين حوله قوة ديان وي هي 99 معه هو و لي يونبا 101 الذبابه لا يمكن أن تقترب من ليو يون.

الوزراء علي اليمين هم

دي روهي و فينج شولينج و تشن دينج و مي تشن و بوين ليو و تشن بينج .

الجنرالات علي اليسار

باي تشي و يي فاي و تشن داي و يوين تشنغدو و هوانغ تشونغ أفضل رامي أسهم بفترة الممالك الثلاث وهو جنرال من النمر الخمسه تحت ملك شو هان ليو باي استطاع ليو يون تجنيده لانه انقذ ابنه من خلال جعل صن سيماو يعالجه و بعدها جنده ليو يون و أصبح جنرال من الدرجة الخامسه لديه قوة 99 و هو جنرال 2000 رامي نشاب 3000 رامي قوس و سهم .

مع هذه التشكيلة الحالية يستطيع ليو يون حقا الصعود الي قمة البلاد .

..

ليو يون : الجميع سمع عن حرب انتفاضة العمامة الصفراء في البلاد بالطبع لا يوجد هذا الشي في المنطقه التابعه لنا بسبب قوة جنرالتنا و جنودنا الآن طلب منا الامبراطور إحضار جيش و الذهاب إلي لويانج للمساعدة في قمع الانتفاضة في العالم و القضاء عليها ما هي ارائكم .

تحدث دي روهي اولا : جلالتك عليك ترك 5000 جندي في مقاطعة تشياو بي جنودنا أقوياء جدا و هم نخبه النخبة 5 آلاف يكفون في حماية المقاطعه وايضا رغم عدد الأعداء في أغلبيتهم يحملون اسلحه من الرماح الخشبية و لا يرتدون اي دروع عليهم و ليسوا مقاتلين أنهم فلاحين .

ثانيا سوف يترك جلالتك 15 الف جندي في ولايه شوزهو أنها عاصمة جلالتك و بيتك الخاص رغم أن هذا العدد كثير و لكن من الأفضل الاحتراس و مع سياسات الحكومة الخاصة بجلالتك لا يوجد اي فلاح أو عامل في أراضي جلالتك في التمرد و هذا ايضا يجعلنا مرتاحين غير باقي الولايات و المقطاعات .

ثالثا سوف ينطلق جلالتك ب 20 الف جندي هذه الحرب فرصة كبيرة ليست للحصول علي مناصب او هدايا من البلاط و لكن لتظهر قوتك للجميع في العالم الجميع حاليا يعلم الصراع علي السلطة في البلاط الامبراطوري و أن جسد الامبراطور ضعيف و هذه الفرصة سوف تجعل الجميع يفكر مرتين في معادة جلالتك .

ليو يون : هههههه أحسنت دي روهي

بوين ليو : زيادة علي ما قاله المستشار دي روهي جلالتك هناك فرصة أخري تنعم مناطق جلالتك بازدهار كبير و في وسط الفوضه هناك فرص علي جلالتك ترك بعد الجنرالات في ولايه شوزهو و تجنيد المجندين بحجة القضاء علي الخونة بالماضي توقفت قوات جلالتك علي 40 الف جندي بسبب الخوف من أن يقول وزراء البلاط انك تريد التمرد و لكن الان في وقت الحرب لن ينشغل أحد بهذه القصة الكل يطمع في الحصول علي جائزة من خلال الأعمال البطولية للامبراطور لدي أراضينا القدرة علي تجنيد حتي أكثر من 100الف جندي و لن يتتضرر جلالتك حتي بسبب ازدهار الأرض و أموال جلالتك .

بوين ليو : اقترح رفع القوات الي الضعف ليصل عدد القوات الي 80 الف جندي في حالة حدوث أي خطأ في البلاط بسبب حرب ولي العهد و ضعف جسد الامبراطور سيكون لجلالتك جيش يحميه و يحمي أرضه من هذه الموجه و سيظل موقفك مثل الجبل .

نظر جميع الوزراء و الجنرالات الي بوين ليو حتي ليو يون صدم منه أنه يستحق حقا المستشار الاستراتيجي الاول في عهد أسرة مينج .

ليو يون : لدي كلا من دي روهي و بوين ليو في الاستراتيجية بالتأكيد لن اقلق ابدا هههههههه

دي روهي و بوين ليو : كلنا نعمل من أجل مصلحتك جلالتك .

ليو يون : انهضوا الان باي تشي انت الجنرال العام سوف تأتي معي في هذه الحرب انت و هوانج تشونج و سيتبعني لي يونبا و ديان وي قادة الحرس و سيكون مستشار الحملة هو بوين ليو و دي روهي سيبقي يوين تشنغدو لحماية مقاطعة تشياو بي من اي عدوان و سيبقي تشن داي و يي فاي في ولاية شوزهو سوف يحمي تشن داي ولايه شوزهو و يي فاي سوف يعمل علي تجنيد الجنود بمساعدة فينج شولينج و تشن دينج و مي تشن سوف اقود 2000 فارس مدرع ذابح تنين و 3000 فارس خفيف الفهد الصياد و 13000مشاة فولاذية و 2000 رامي أسهم و 200 حارس الظل الاسود.

الجميع : سوف نتبع أوامر جلالتك .

..

بعد هذا بعد الجميع في التحضير الي الذهاب إلي العاصمة لبس ليو يون درعه و سيفه و ودع أمه و أخته و طمئنهم عليه قبل ذهابه خارج مدينة شو وقف ليو يون أمام الجيش و كان بجانبه لي يونبا و ديان وي و بوين ليو و دي روهي و خلفه 200 حارس ظل و أمام الجيش المكون من 20 الف جندي يقف باي تشي و هوانج تشونج منتظرين اعلان ليو يون للمسيرة .

ليو يون : لقد انتفض الخونه لتدمير البلاد مهمتنا هي الذهاب إلي العاصمة لتقديم الدعم الي الامبراطور انتم أقوي نخبه و أقوي جيش بالبلاد لن يقف أمام طريقكم أحد كل من يقف أمامنا اقتله هيا بنا .

صرخ جميع الجيش بعنف جعلت صرختهم المرعبة جميع سكان ولايه شوزهو يرفعون رأسهم بفخر فهذا جيشهم جيش قائدهم و حاكمهم و كان التجار الأجانب مرعوبين من قوة جيش الدوق بعدها انتطلق ليو يون مع مستشاريه و جنرالته و حراسه أمام الجيش و انطلقوا باتجاه العاصمة لويانج .

..

..

نهايه الفصل السابع

2023/11/03 · 358 مشاهدة · 1027 كلمة
Ahmed Elsayed
نادي الروايات - 2024