الفصل 729 - شادو سترفر!

 

هرع القتلة نحو أفعى المندرا. قفزوا في الهواء وضربوا موجة من الضربات على جسدها. سلسلة من عشرات من قيم الضرر 2,000 طافت فوق رأسها.

يا لها من سرعة هجوم سخيفة!

أفعى المندرا فتحت فمها وانقضت إلى الأمام. تهرب السلاير إلى الجانب. قفزوا في الهواء مرة أخرى، ونفذوا مجموعة أخرى من المهارات.

ني يان كان مندهشا داخليا. من المؤكد، ان الطبقات من قبيلة الشيطان كانوا اقوياء. فيما يتعلق بمهارات الطبقة والمهارات الفطرية، كان لدى كل من المايتسك والسلاير نقاط قوة فريدة خاصة بهما. في المواجهة المباشرة، كانت قوتهم الهجومية العالية بالتأكيد أمرًا يجب الخوف منه. لكن ني يان كان لص. لقد تسلل في الظل وانتزع الفرصة المثالية لتوجيه ضربة قاتلة. مع صحتهم المنخفضة، لم يكن لديهم أدنى ميزة ضده.

"جودكينج(ملك الهي) أخبرنا أن نجمع بعض العشب القرمزي بينما نحن هنا على السطح،" قال أحد المايتسك في درع من الجلد الأحمر الداكن.

"كيف يفترض بنا أن نفعل ذلك؟ لا نعرف أين يوجد هذا الشيء"، قال هيل غوست(شبح الجحيم) بكآبه.

هؤلاء الرجال ينتمون إلى بانثيون! ارتعد قلب ني يان. على الرغم من أن معرفته بالعالم السفلي كانت ضحلة، فقد كان يعرف هذا على الأقل. على غرار كيف كانت الملاك الساقط هي عملاق إمبراطورية اللاموتى، كانت بانثيون عملاق قبيلة الشيطان. لقد كانوا نقابة متحفظة للغاية ولديهم أكثر من 100,000 لاعب. ومع ذلك، يشاع أن لديهم العديد من الخبراء. زعيم النقابة جودكينج نادرا ما كشف نفسه للجمهور، ولكن بانثيون احتفظت بالكثير من المكانة. خلال ذروتها في الجدول الزمني السابق، كان لديهم 600 أجنحة فضية.

ني يان لعب مع سيف زينارد في يده. حيث ظهر هيل غوست والآخرون في إقليمه وهو يعرف تمامًا المخاطر، لم يكن هناك من يمكن أن يلومه. مع مجيئهم خلف شفرة اله الموت، لم يستطع السماح لهم بالرحيل. بعد التفكير للحظة، قام بتنشيط قدرة عباءة الظل السائر، مخبئاً كل معلوماته، ثم قام بتبادل سيف زينارد لخنجر آخر.

هكذا، حتى لو قتل ني يان هيل غوست والأربعة الآخرين، لن يعرفوا من قتلهم.

كان لديه صحن مليء(عداوة كاملة) مع فيلق الملاك ومجموعة القرن المالية. لم يرغب في صنع أعداء أقوياء.

مركزا على هيل غوست، ني يان اندفع إلى الأمام.

لوح هيل غوست والمايتسك الآخران بالسيوف وكانا على وشك الاندفاع إلى الأمام والتعامل مع أفعى الماندرا، عندما ظهرت صورة ظلية خلفهما.

هيل غوست شعر فجأة بالبرد في الجزء الخلفي من عنقه. اشتد قلبه. بينما كان يستعد للتأرجح للهجوم المضاد، رفض جسده التعاون. كان متجمد!

ماذا يحدث هنا!؟

ومض ضوء حاد أمام عينيه. قبل أن تتاح له الفرصة للرد، قطع خنجر حلقه بلا رحمة.

بفشششت! رش الدم في الهواء.

وصل شريط صحة هيل غوست إلى القاع، وانهار على الأرض.

ني يان ابتسم بتكلف. على الرغم من أن الأجنحة الفضية كانت في المرتبة الثانية بعد ماستر، كانوا لا يزالون لا شيء له. من أجل السعي وراء السلطة، أولئك من قبيلة الشيطان ضحوا بالكثير من الصحة والدفاع. ربما لم يكن المايتسك أكثر صلابة من اللص البشري. بعد اغتنام الفرصة، احتاج فقط إلى هجوم واحد لإنهاء حياة الخصم.

بعد قتل هيل غوست، ني يان اختفى على الفور مرة أخرى إلى الشبح.

"تباً، هناك لص!"

"مات هيل غوست!"

"بهذه السرعة!؟"

بحلول الوقت الذي استدار فيه المايتسك الآخران، كان كل ما رأوه هو جثة هيل جوست ملقاة على الأرض. لم يتمكنوا حتى من إلقاء نظرة فاحصة على الفاعل، مجرد شيئ ضبابي وذهب.

قتل مايتسك الجناح الفضي هكذا؟ من في العالم كان العدو!؟

اندلعوا في عرق بارد. قاموا بتنشيط مهارات إدراكهم، عندما رن صراخ آخر في الهواء. بالاستدارة إلى الوراء، كان جناح فضي سلاير قد مات بالفعل بينما كان اللاعب سلاير الآخر في تراجع تام. مع مثل هذا اللص المخيف الكامن في الظل، جعله يفقد كل إرادة للقتال. تهرب بشكل محموم من هجمات أفعى ماندارا.

قتل اثنان من الأجنحة الفضية في غمضة عين.

بعد أن فقدوا قادتهم فجأة والذين كانوا أيضًا الأعضاء الأقوى في الفريق، نشرت حالة من الفزع في قلوب الثلاثة لاعبين الباقين. لقد جاءوا كمجموعة من خمسة أشخاص، لكن في لحظة فقدوا شخصين. حتى الآن، لم يكن لديهم أي فكرة عن هوية العدو. لم يكونوا في موقف مثل هذا من قبل، ولا حتى في العالم السفلي.

"مـ-ماذا نفعل؟"

"ماذا تعتقد؟ اهرب!"

"انتقلوا بعيدا!"

لقد تم تزويدهم جميعا بعدد كبير من مخطوطات النقل الغير معروف قبل المجيء إلى السطح. كان الآن حين تظهر فائدتهم. الثلاثة سحبوا على الفور المخطوطات. حينما كانوا على وشك الانتقال الفوري، رن صراخ آخر. السلاير الباقي قد ضرب في الجزء الخلفي من الرأس بشفرة باردة.

بعد صعق السلاير، ني يان تابع مع الاختراق الخلفية وأرسله يطير بعيدا.

مع انتهائه، ني يان استدار لمواجهة الاثنين من المايتسك المتبقيين، فقط لاكتشاف أنهم قد فروا بالفعل مع مخطوطة النقل الغير معروف.

طالما أنه قتل هيل غوست، لن يتمكن الآخرون من تحديد موقع شفرة اله الموت. ليست هناك حاجة لمطاردة الناجين.

مع ذهاب كل المهاجمين فجأة، ني يان اصبح اللاعب الوحيد المتبقي هنا، واندفعت أفعى المندرا نحوه.

ني يان بدل إلى سيف زينارد. صورته الظلية اصبحت غير واضحة، ثم عاود الظهور بجانب أفعى المندرا. بفششت! طعنها في الفك، ثم انحدر نحو بطنها مع تمزيق.

أفعى المندرا سحقت بعنف. ني يان تهرب برشاقة. بعد عدة ركلات مائلة، تم تغطيتها بالجروح والكدمات. نزفت وانهارت ميتة على الأرض.

ني يان جمع الغنائم عن الأرض. المعدات الساقطة من قبل اللاعبين من قبيلة شيطان كانت عديمة الفائدة إلى حد كبير له. ربما كان بإمكانه إعادتهم إلى المشعوذين لتحويلهم إلى بعض المواد المفيدة. بالتفكير في هذه النقطة، ألقى كل شيء في حقيبته.

ني يان ليس لديه فكرة عن عدد الأشخاص الذين تلقوا المهمة للبحث عن شفرة اله الموت. من الآن فصاعدا، يجب أن يكون على أهبة الاستعداد.

ني يان يعتزم التوجه إلى إمبراطورية ساترين تاليا. بالتفكير في كيف سيحاول سورينغ آنجل وتساو شو تحيته، افترقت شفتيه في ابتسامة باردة.

بعد استخدام مخطوطة العودة، ني يان نقل إلى كالور.

...

قبيلة الشيطان، داركبول، هذه المستوطنة كانت تقع في عمق الهاوية. المباني هنا من صنع الإنسان، جزءا لا تتجزأ من الجدران الهاوية. لا يمكن وصول سوى أثر للضوء إلى هنا من الأعلى، مثل ليلة مظلمة مع ضوء بضعة نجوم فقط تتألق عبر الغيوم. ومع ذلك، كانت الشوارع الصاخبة مثل أي مدينة رئيسية على السطح. كان الجميع هنا لديهم رؤية ليلية عالية. الظلام لم يعيقهم ولو قليلا.

أحيا هيل غوست وزملاؤه في المقبرة. نقلوا إلى المعقل الرئيسي لبانثيون، ثم ساروا إلى مقر النقابة.

جلس لاعب يرتدي أردية سوداء على العرش في القاعة الرئيسية. كان لديه زوج من الأجنحة ينمو من ظهره. ومع ذلك، على عكس اللاعبين العاديين، كانت أجنحته ذهبية بدلاً من الفضية. كان لديه شارة بيضاء مخيطة على طوقه وأكمامه، مما يدل على وضعه باعتباره متطرف ظلام.

"كيف عدتم جميعًا قريبًا؟" متطرف الظلام سأل.

"زعيم... سقطنا في كمين من قبل لص،" أجاب هيل غوست بصعوبة كبيرة. كانت هذه مسألة مهينة.

"ألم يكن هناك خمسة منكم؟" جودكينج سأل في عدم تصديق. كيف يمكن أن تخسر مجموعة هيل غوست المكونة من خمسة أفراد أمام لص واحد؟

"لقد قتل ثلاثة منا جراء ذلك اللص. فقط سيلفر وبوتشر(الجزار) هربوا مع مخطوطة النقل الغير معروف".

"هل تعرف من كان؟" جودكينج سأل. كان يدرك جيدا كيف كانت مجموعة هيل غوست ماهرة. حتى الأضعف منهم احتلوا المرتبة الـ 50 الأولى من النقابة، بينما احتل هيل جوست المرتبة الخامسة. إذا لم يكن واثقًا من هذه التشكيلة، فلن يكون هناك طريقة ليسمح لهم بالسفر إلى السطح.

"لا أدري. لقد أخفى اسمه،" قال هيل جوست بتعبير قاتم. كان هذا الجزء الأكثر مهانة. لقد قُتل دون أن يعرف من هو العدو. لم يتمكن من رؤية مظهره، كما لم تتح له فرصة تسجيل مقطع فيديو. إذا خرجت المعلومة، فسيكون أضحوكة.

جودكينج كان لديه نظرة متأملة على وجهه. في كل إمبراطورية فيرديان، عدد اللصوص الذين يمكنهم اللعب مع مجموعة هيل غوست هكذا بالتأكيد لم يتجاوزوا خمسة، وكان الأفضل منهم القلة في أسكيكرز المتحدة.

أما بالنسبة إلى تلك التي يمكن أن تقضي على مجموعة هيل غوست دون الكشف عن مظهرها، جودكينج كان 90٪ متأكد من أنه كان نيرفانا فلام!

المتسلل المجنون هو في الحقيقة خصم مخيف. جودكينج لا يمكن يسعه سوى التنهد. إذا واجه نيرفانا فلام، حتى لو استخدم تعويذة محرمة لهدف واحد، لم يظن أن فرصته في الفوز تجاوزت 50٪.

"زعيم، أظن أن اللص كان-"

جودكينج لوح بيده وقاطع هيل غوست. "يا رفاق يمكنكم المغادرة. ابدأوا بمسح بعض الحصون مع الفريق وابذلوا قصارى جهدك لاستعادة خبرتكم المفقودة. لا تفكروا في التوجه إلى السطح مرة أخرى." حيث أخفى ني يان معلوماته، هذا يعني أنه لا يريد أن يصبح عدو مع بانثيون. جودكينج كان رجلا ذكيا. أسكيكرز المتحدة كان بالفعل حاكم إمبراطورية فيرديان. لم يكن هناك فائدة في استفزازهم.

برؤية جودكينج تعبير هيل غوست ترددوا للحظة قبل الايماء. "مفهوم!"

...

ني يان نقل إلى أكرون، ثم بدأ تخزين بعض المواد الاستهلاكية.

حيث أنفق ني يان 50,000,000 ذهب لترقية أكرون إلى مدينة متقدمة، أصبحت أكثر ازدهارا. حيث في البداية لم يكن هناك سوى عدد قليلة من قبائل NPC قد جائت لاستكشاف هذه المدينة الجديدة، والآن العديد منهم كانوا يقومون بإنشاء متاجر ويبيعون جميع أنواع المواد الاستهلاكية عالية المستوى. هذا جذب المزيد من اللاعبين. انتقل البعض هنا وبدأوا في تنفيذ المهام ومسح الحصون، بينما كان البعض الآخر يتطلع إلى فتح متجر. انتهى التدافع المجنون للممتلكات بالسرعة التي بدأ بها مع بيع العديد من واجهات المتاجر. ما جعل أكرون تبرز من مدن أخرى أن الجميع شعروا بالترحيب هنا. في الشوارع يمكنك أن تجد البشر، الأورك، الجان، وعدد لا يحصى من الأجناس الأخرى.

ني يان توجه إلى فرع متجر جرع ليلة النجوم في أكرون. بعد تخزين بعض الجرع، قوه هواي أرسل رسالة ان ميستكن سمايل قد أكمل للتو تقدمه في الطبقة وأصبح شادو سترفر.

شادو سترفر كان مثل الضوء الراقص. لقد كان لقباً خاصًا يحتل مرتبة أعلى من الظل الراقص العادي.

ني يان حصل على لقب الضوء الراقص في هذا الخط الزمني، مما تسبب في فقدان ميستكن سمايل الفرصة. ومع ذلك، عندما يغلق باب، سيفتح باب آخر. ميستكن سمايل قد تلقى لقب شادو سترفر. ني يان لا يسعه سوى التنهد. عمل المصير بطرق غامضة.

 

 

**********************************************************

 

ترجمة: Śhædÿ Śhërįf

 

الفصل الأول

 

دعاية للفصل 730:

 

شارك الفصل مع أصدقائك
التعليقات
blog comments powered by Disqus