استيقظ جولان ونظر الى السقف الخشبي غير المألوف في حالة ذهول

" كل ما حدث لم يكن حلماً..."

تمتم ببعض كلمات ونهض من سريره الدافئ مما جعله يشعر بالبرودة لذا اخذ فراء الدب المعلق ولفه على جسمه مثل العباءة و خرج من مقصورة اللورد ليبدأ يوم جديد حافل بالاحداث

كان في الاصل ينوي الذهاب الى بوابة الاستدعاء مباشرة ولكن قاطع طريقه وجود جثة وحش سحلية رمادية عملاقة مرمية امامه

عندما فكر في الأمر عندما استيقظ منذ قليل شعر بالنشاط والقوة لقد ضن بالاصل انها حيوية الشباب، ولكن كانت هذه في الواقع طاقة الترويج الذي دفعته الى عتبة مستوى الاخضر المتوسط..

نظر جولان و وجد تنبيه فائت سحب واجهة النظام ليرى

[ لقد قتلت قواتك 'آنارا' الوحش من مستوى الأزرق المبتدئ سحلية الغابات ]

جولان في الليلة الماضية اثناء العشاء اكتشف ان قواته من العالم السفلي لا تأكل الطعام مثل بقية البشر بل يستهلكون ارواح المخلوقات التي يقتلونها لكسب طاقة عمل اجسادهم، وللاسف ما زالوا بحاجة الى النوم لاراحة اروحهم

اثناء التفكير في ذلك كان جولان قد امر احدهم لمناداة الفريق اللوجستي و آنارا ليسأل متى قتلت هذا الوحش

" سيدي استيقظت باكرا و ذهبت للقيام بدوريات داخل الحدود الاقليمية وعندما حل الفجر بدأت الوحوش ب التشتت وعندما لم يتبقى سوا هذه السحلية قتلتها باستخدام تعويذة الهجوم الروحي "

" عمل جيد! اذهبي لمواصلة عملك"

بعدما علم اشاد جولان وسرح آنارا للقيام بعملها امر الفريق اللوجستي بدفع الجثة بنفس طريقة امس

عندما رأى اشارة وجود قربان اكد جولان وظهر مجند من العالم السفلي جديد من مستوى الأزرق المبتدئ مع امكانيات الفضة المتوسط، وكان رامي يستخدم القوس الطويل مثل الصياد ليونارد لذا امره بالذهاب للقيام بدوريات حدودية وبعدها جمع الجثة

[لقد حصلت على لحم سحلية الغابات ×100 وحدة، حراشف سحلية الغابات الكاملة×1، مخطط الكوخ السكني (قابل لإعادة الاستخدام)×1، جوهرة الفوضى× 17]

" بداية يوم رائعة! "

عندما نظر جولان الى مخطط الكوخ السكني اصبح سعيد للغاية، الآن لم يعد يقلقه وجود مكان نوم لاتباعه!

ثم اكمل طريقه الاصلي لاستخدام فرصته اليومية في الاستدعاء

" لقد رأيت اللورد! " ×10

" قفوا "

بعد قول بعض الكلمات الترحيبية لاتباعه الجدد، نظر جولان الى معلوماتهم، من بين العشرة وجد محارب واحد فقط من مستوى الابيض الذروة، الامر الذي لم يقلق جولان مع وجود قبر الاستدعاء لا قلق بعدم كفاية القوات القتالية داخل اقليمه

الذي يهتم به الآن معلومات رجل كبير بالسن يرتدي ملابس قروية ولكن مرتبة باناقة و امرأة عادية الملامح في منتصف العمر ترتدي ثياب رثة

[ الاسم: سارة ]

[الاقليم: مدينة الهضاب المتجمدة]

[المهنة: زراعة ]

[مستوى القوى: الأبيض المتوسط]

[ المهارات: اتقان الزراعة(الأبيض الذروة) العناية بالنباتات(الأبيض المتوسط) ]

[ الولاء: 70]

[الامكانيات: الأخضر الذروة]

[ نظرة عامة: عملت بالزراعة منذ نعومة اظافرها وعاشت حياة فلاح بسيط ]

" سارة خذي خمسة من القرويين معك و انزحوا الثلج على مسافة وحاولي زراعة هذه البذور"

" ...مفهوم سعادة اللورد "

نظر جولان الى وجه سارة المتشابك ولكن لا يجرؤ على الاعتراض وقال بعض كلمات الراحة

" اعلم ان المناخ في اقليمي قاسي للغاية ولكن لا بأس في المحاولة لا تقلقي لن القي باللوم عليك اذا فشلت بالزراعة "

" مفهوم سيدي سأبذل قصار جهدي! "

شعرت سارة بالراحة واخذت نوعين من البذور من يد اللورد المحترم في نظرة واحدة بسبب مهنتها القديمة علمت ان القسم الاكبر والحجم الاصغر هو بذور الخس ويوجد ايضا ما يقارب عشرة بذور تفاح، مع مبدأ عدم إضاعة شيء احتفظ جولان بجميع بذور التفاح اللذيذ الذي اكله بالأمس...

بعد ذهبت سارة وباقي القرويين للقيام بأعمالهم بقي الرجل العجوز الذي يقف في احترام

[ الاسم: برهو ]

[الاقليم: مدينة الهضاب المتجمدة]

[المهنة: رئيس القرية ]

[مستوى القوة: الأبيض الذروة ]

[ المهارات: اتقان الادارة (الأبيض المتوسط) التنظيم(الأبيض المبتدئ)]

[ الولاء: 75]

[الامكانيات: الأزرق المبتدئ]

[ نظرة عامة: رجل قديم ادار قرية ريفية بسيطة لسنين طويلة حتى سلم منصبه للجيل الاصغر و تقاعد في راحة، لكن لا تزال بعض بذور الطموح في قلبه وبسببها اختار القدوم ]

" برهو هل تجيد الكتابة؟ "

" المرؤوس يجيد ذلك سيدي! "

' موهبة ادارية! ' اصبح جولان سعيد في قلبه عندما رأى مهنة العجوز برهو ولكن بسبب 'جلالة اللورد' التي يحاول بناءها، التعبير على محياه والصوت الذي خرج من فمه كان لا مبالي

" جيد، اذا وظيفتك هي ادارة شؤون الاقليم، اختر احد السكان الاذكياء لاتباعك و ابتداء من اليوم فصاعدا اريد كل مساء يوم ملخص تقدم أعمال الأقليم الرئيسية "

" افهم سيدي!"

"فل تذهب الى عملك"

بالنسبة لجولان وجود موهبة ادارية خفف عنه الكثير من الضغوط مع زيادة عدد سكان الاقليم بدأ مجتمع صغير في النشوء ويحتاج عمل كل شيء الى إدارة جيدة من اجل عدم التسبب بمشاكل مثل الفساد و الكساد وغيرها من الامور التي يدركها جولان

بعد ان ذهب برهو انطلق جولان باتجاه ورشة الصياغة حراشف السحلية الكاملة لميرا لتقوم بتقطيعها وتجهيزها كدروع الصدر، وفي الواقع حسب نظرة جولان كان دفاع حراشف السحلية رائع للغاية للاسف ماتت بهجوم روحي لا علاقة له لمميزاتها العرقية، واخذ من ميرا ايضا ملابس التي جهزت في الصباح والتي كانت تليق به بمكانته

بعد تغير الملابس بكوخ اللورد تغيرت هالة جولان تماما، تم تغير القميص الصيفي الذي كان يرتديه بالأصل بكنزة باكمام كاملة مصنوعة من الصوف الناعم و الفاره و غطى عنق جولان لبدة اسد الذيول الثلاثة مما جعل منظره يتغير 190 درجة، واصبح يبدو مناسب اكثر للقب الذي يحمله ' سيد الشمال البارد'

بعد القيام بهذه الامور الدنيوية بدأت خطط جولان لليوم الثاني بالتبلور داخل عقله، ثم طلب من احدهم جمع جميع القوة القتالية للحضور امامه

يعد ان ذهب المرسال فتح جولان واجهة السوق العالمية و قسم ما يعادل الـ 150 وحدة مختلطة من لحم القرد و السحلية لثلاثة بنود لكل بند 50 وحدة، وطلب لكل وحدة من اللحم 20 وحدة من الخشب، و البند الثاني لكل وحدة 20 وحدة من الحجر، و البند الثالث لكل وحدة 3 من المعدن

في الواقع ضاعف جولان طلب التداول القديم مباشرة وضاعف سعر تبادل المعدن بمرة ونصف لأنه يعتقد ان لحم مستوى الأزرق المبتدئ يساوي هذا واكثر

بعد وضع اللحم في السوق توجه جولان الى الدردشة العالمية واخذ فرصته للرسالة الوحيدة وكتب منشور ترويجي بسيط

[ اللورد سيد الشمال البارد: يوجد في السوق الآن لحم من مستوى الأزرق!! الكمية محدودة يا اخوة من لديه سرعة يد افضل ليحصل عليه قبل ان يختفي!

ملاحظة البائع: لحم من مستوى الأزرق سيعطي كمية ضخمة من طاقة الترويج للوردات الجدد!]

[ اللورد ابو الهول: اللعنة اخي في الأعلى شرس للغاية ما زلنا في اليوم الثاني فقط!! ]

[ اللورد فتاة في غاية الجمال: سيد الشمال البارد@ اقبل طلب الصداقة! ]

[ اللورد أمير العراقي: سيد الشمال البارد@ أخي انت رائع للغاية! لم استطع قتل سوا وحش من ميتوى الاخضر الذروة بصعوبة بالغة! ]

[اللورد زيرو: اخي في الأعلى انت ايضا!!!.....لماذا اشعر وكأننا اللوردات المتبقين نلعب بالوحل بينما يقوم الآخرين بأعمال جديرة بالتقدير؟!!!]

[ اللورد مدجج بالعتاد: +1 اشعر اننا نلعب في الوحل]

[اللورد راكب التنين: +2 اشعر اننا نلعب في الوحل ]

.

.

.

.

.

[ اللورد سعد المجرد: +846551 اشعر اننا نلعب في الوحل]

اغلق جولان الدردشة العالمية عندنا لم يرى اي شيء مفيد، في الواقع جولان لا يهتم بكونه معروف بالنسبة للوردات الآخرين لديه امور افضل لفعلها

فور اغلاق الدردشة العالمية بدأت التنبيهات نجاح التداول في الرنين مما اراحه بعد هذه الموجة سحصد الكثير من الموارد...

.....

" سيدي جميع المقاتلين هنا!"

وقف امامه بشكل مستقيم عشرة من المقاتلين ستة من محاربين الموتى و اربعة من محاربين قارة الفوضى

" استلم الأوامر الجديدة! تقسموا الى فريقين بقيادة كل من ليونارد و آنارا و اذهبوا للقيام في دوريات باتجاه الشمال لمسافة على حسب ما يعتقده القائدين بانه كافي!"

" نفهم سيدي! "

اجاب كل من ليونارد و آنارا بصوت هادئ ويبدو ان مزاج الاثنين هادئ وقديم، واختاروا المحاربين وتفرقوا لفريقين بانتظار اوامر المتابعة، ولكن عندما يدقق الناظر بتمعن سيجد ان لمحة من الخوف في اعين المحاربين من العالم السفلي داخل فريق آنارا، في الواقع هذا كله بسبب كون سمعة الماجوس في العالم السفلي مخيفة للغاية

لم يهتم جولان بذلك واستمر في اطلاق الأوامر

" انتبهوا لنقطة واحدة وهي ابقاء مسافة بينكم لا تزيد عن الـ 500 متر لدعم الفريق الآخر في حالات الطوارئ، في حالة مواجهة عدو يملك قوة ضارية حاولوا الهروب باتجاه الأقليم! اذا لم تستطيعوا فعل ذلك فل يؤخر الفريق الاقرب العدو لإعطاء الفريق الثاني فرصة للهروب! الأقليم لن ينسى مساهماتكم! "

" مفهوم سيدي اللورد! "

قال الجميع مع الجدية بأعينهم وانطلقوا وجلس جولان على كرسيه الخشبي بين القبور التي يمتلكها وهو ينتظر الاخبار السارة...لا بل جثث الوحوش السارة....

______نهاية هذا الفصل.

ملاحظات المؤلف:

الرسالة المخفية في الدردشة العالمية:

[ اللورد فتاة في غاية الجمال: سيد الشمال البارد@ لماذا لم تقبل طلب الصداقة! اين رجولتك! اين لحيتك! ]

* سأحاول كتابة فصل آخر✨

2024/02/26 · 192 مشاهدة · 1389 كلمة
TOGASHY
نادي الروايات - 2024