بسمك اللهم نبدأ

صلي على رسول الله صلى الله عليه و سلم

ملك ..... كلمة تدل على شخص ذو اعلى مكانة في المملكة .

و عادة ما يكون الملوك اشخاصا متكبرين ، و هو شيء طبيعي بسبب ولادتهم مع ملعة فضية في افواههم .

قليلا ما تجد ملكا يحترم الناس و يعامل العامة كما لو كان يعامل النبلاء ، هذه حقيقة مثبتة فعلا

لكن الملك نبتون ليس فيه اية صفة مما سبق !!

هو امتلك شخصية حكيمة و متسامحة ، لكنه في المواقف الخطيرة سيضهر جانب الملك الشجاع المستعد للتضحية بحياته من اجل شعبه .

' اتسائل.... ماذا سيختار الملك نبتون بين حماية عائلته او حماية سكان مملكته ~' فكر رين و هو ينضر للملك نيبتون ببتسامة لطيفة لا تطابق افكاره

" اذا حسب ما قاله جينبي و فيشر تايغر فأنت احد قادة اللحية البيضاء ، و قد اتيت لجعل جزيرة البرمائين جزءا من ممتلكاتكم جامون ؟" مع صوته الأجش و الذي بدا غاضبا قليلا تحدث نيبتون

دون تغير في تعبيره اجاب رين " الامر كذلك تقريبا ... كما ترى لقد عشت في جزيرة البرمائين لمدة ثلاث سنوات تقريبا ، و رأيت الكثير من افعال القراصنة الشنيعة .

و اعتقد ان انضمامكم الى طاقم اللحية البيضاء سيوفر لكم الحماية ~"

" كيف سيكون هذا ؟" سألت الملكة من الجانب مع نضرة مركزة على رين

[ نضرتها تشعرك انها ترى من خلال كل شيء ....] علقت مارس بهدوء داخل عقل رين

'+ لم اتوقع اقل من صاحبة اقوى هاكي ملاحضة .... لكن كان ثمن الحصول عليه كبيرا ايضا ...+'

[ ماذا تقصد ؟ ]

'+ الأمر بسيط ، لقد ولدت بجسد هش جدا ، لكن في المقابل حصلت على هاكي ملاحضة كبير +'

استمرت الدردشة بين رين و مارس بينما تابع رين التحدث بصوت هادء

" لشرح الأمر ببساطة ..... ماذا يقمع القوة في رأيك؟"

ردت الملكة كأنها متشككة في سؤال رين " ..... لا اعرف "

رين تابع مع نضرة حازمة " قوة اكبر منها !! " مع نضرة متفاجئة على وجه الملك و الملكة ضهرت علامات الفهم اخيرا

رين لم يهتم لهما و تابع " ما اقصده هو ، لبناء استقرار و اخضاع القراصنة هنا عليكم اضهار ان لديكم داعم عضيم .... و من قد يكون افضل من .... لا اعلم ربما ... اقوى رجل في العالم ؟~ "

[ تبدو كمسوق اعلاني الأن ~]

'+ اه, فقط اسكتي فقد بدأت اكره نفسي بالفعل !+'

اضهرت اساليب تسويق رين السابقة فعاليتها ، و استمر النقاش لكن بإيجابية

بعد حوالي ساعة او نحو ذلك تم الإتفاق على الشروط ، مقابل استعارة اسم طاقم اللحية البيضاء سيدفعون ضريبة .... انها حتى لا تعتبر ضريبة

مبلغ بسيط مقابل هذه الخدمة الكبيرة ، مما زاد مقام رين في عيونهم لإعتقادهم انه توسط لهم مع اللحية البيضاء

لكن الحقيقة شيء اخر ، لقد كان قائد القسم الثامن نامور هو الذي توسط لهم ، لكن رين يكسب الفوائد.

الأن كان وقت تناول الطعام بالطبع تمت دعوة رين رفقة جينبي لتناول وجبة في القصر ، رولم يتم الرفض بطبيعة الحال .

على الطاولة الكبيرة جلس رين بجانب جينبي و مقابله على الجانب الأخر الأمراء الأربعة .

رين يتناول الطعام بهدوء و يتناقش مع الجميع ببتسامة .

و قد ضهر له ان الأميرة الصغيرة شيراهوشي مهتمة بقصائده ، و قد كان رين اكثر من سعيد بأن يخبرها عنها .

بعد انتهائه من تناول العشاء استعد رين للمغادرة لكن قبل ذلك توجه الى تلة واضحة هو و الملك و تم وضع علم اللحية البيضاء هناك .

كان الطقام قد جهزو انفسهم للمغادرة بالفعل و قد حملو صندوق رين الخاص على السفينة .

رين نضر الى نبتون قليلا ثم قال بصوت هادئ و حازم "انت تعلم بأن ابنتك ليست طبيعية ، اليس كذلك ؟"

نبتون تفاجئ و قبل ان يفعل شيئا تابع رين " عليك اخفاء هذه الحقيقة ، ستواجه الكثير من المصاعب في المستقبل ..... لا تتردد في استعمال اسمي لحمايتها "

بقول رين هذا اختفى فجأة من امام الملك نبتون .

بعد مرور بضع دقائق تنهد الملك و هو ينضر الى السماء " يبدو ..... انه لا يملك نية سيئة ، لكن علي الحذر منه جامون "

بعد تنهد اخر تابع بصوت يكاد لا يسمع " مثير للإهتمام ، اتسائل عما سيحدثه هذا الطفل في المستقبل "

على سفينة الموبي ديك 3 وصل رين و توجه الى غرفته و قبل ان يدخل اصدر اوامره بكسل " حسنا توجهو للسطح و بعدها اتبعو المسار مباشرة الى جزيرة جايا .

اه !! و شيء اخر انا ذاهب للنوم ، اذا لم يكن الأمر يتعلق بمعركة مصيرية او شيء مهم اخر فلا توقضوني ~"

بقول هذا اغلق رين الباب خلفه و ترك الطاقم في حيرة للكلام .

تنهد الأعضاء بهدوء و نفذو الأوامر ، لقد اعتادو على الأمر بالفعل .

رين توجه بهدوء الى سريره و وضع مارس بجانبه و بدأ يتثائب ، بهدوء يغمض عينيه قليلا ليتع ذلك دخوله في غفوة .

لقد كره رين الأعمال السياسية كثيرا ، و ما زاد الطين بلة هو انه عليه التفاعل مع الناس بسعادة ...

لقد كره حقا انه عليه التضاهر بأنه سعيد بالتعامل معهم !!

كل ما اراد فعله هو الحصول على فرصة للنوم .

استمرت الرحلة للسطح بضع ساعات ، قظا رين اغلبها نائما ...... او يدعي انه نائم لتجنب العمل .

بعد الخروج من الأعماق مرت السفينة على ارخبيل شابوندي لكن لم تتوقف فيه ، بدلا من ذلك توجهت مباشرة الى هدفها الأساسي جايا !!

كانت رحلة طويلة في البارادايس فقد كان من المفترض ان تستغرق اسبوعين كاملين للوصول اليها .

رين لم يهتم حقا ، مادام انه يصل قبل ان يأكل انيل الفاكهة .

....... حتى لو اكلها فهو لديه طريقة للحصول عليها بعد قتله لكنه اراد الحصول عليها قبل ان يفعل الأخير ، هو يريد ان يبقيه حيا للمستقبل

مر يوم منذ غادرت السفينة جزيرة البرمائين ، رين توجه الى المطبخ للحصول على بعض البروتين بعد التمرين .

هناك التقى بطبيبة الطاقم تقرء صحيفة ما ، رين لم يهتم بها و طلب من الطباخ نحضير بعض صدور الدجاج .

لم يستغرق الأمر طويلا حتى جهز طعام رين و بدأ بالأكل .

سأل رين فجأة بلا مبالات " هل من اخبار مثيرة ؟ "

" حسنا ..... لا شيء مثير للإهتمام حقا ، اه ! هناك هذا لقد تم اعتقال الشخص الذي صنع سفينة ملك القراصنة !! " ردت الطبيبة بهدوء و هي تنضر الى الصفحة

" اذا توم سيموت قريبا ..... تنهد!! كنت اريد على الأقل ان التقي به مرة واحدة ~ ياللأسف ~" تنهد رين و هو يفكر في توم

اومأت الطبيبة بهدوء ، لقد فهمت ما قصده رين في ذلك الوقت بعد اعدام ملك القراصنة غولد روجر تم مسح كل من له علاقة به تقريبا .

حتى ان الحكومة قامت بقتل الأطافل الذين اعتقدو انهم من نسله ايضا !!

لقد كانت مفاجأة لها انه مازال حيا الى الأن .

بعد انهائه طعامه خرج رين الى سطح السفينة يستعد للعودة للتدريب لكن شخص يأتي بالتقرير له

" كابتن !! هناك سفينة بحرية تتوجه الينا ماذا نفعل؟" قدم الشخص و أنتضر رد رين .

رين تنهد و اجابه " نرقص و نغني ..... ماذا تعتقد في رأيك ؟! سنغرقها و نتابع الطريق بالطبع !!"

انتهى الفصل

اعتذر عن الغياب الطويل و سأحاول التعوض عليكم قريبا

2022/11/24 · 183 مشاهدة · 1158 كلمة
Aziz
نادي الروايات - 2022