سأل رقم ثمانية ، وهو ينظر الى الجيش الذي يحاصر مدينة ضخمة من بعيد .

1_ الى اي طرف سننضم .

2_ هذا واضح ، سنقاتل مع قوات المدينة ، هكذا ستستمر المعركة لوقت اطول ، سيكون هنالك عدد اكبر من الموتى، ولا اظن بان قوات امبراطورية روميرا قد يسمحون لنا بالقتال معهم على اية حال .

1_ كيف سندخل المدينة ؟

اجاب رقم ثلاثة ببساطة .

3_ يمكننا السير اليها فقط .

2_ سننتظر حتى تخسر المدينة درعها ، وسنقوم بمهاجمتهم مباشرة عندما يلتحم الطرفان .

1_ لماذا لا تقوم باستخدام النيران السوداء فقط ؟

كان رقم ثمانية يقصد النيران التي استخدمها الياس ليحرق موجة الوحوش ، وحُرقت قريتين بالكامل نتيجة امتداد تلك النيران .

2_ ان قمت باستخدامها حقا ، فستكون كارثة كبيرة ، ولن ينجو اي احد داخل المدينة .

لم يكن الياس يريد قتل الابرياء ، فهو لا يقتل سوى الحثالة والقتلة .

فعندما فجر الاسلحة ، لم يمانع موت حامليها ، لانهم يمكن ان يعتبروا قتلة بشكل عام .

ولا يهتم الياس ان كانوا يقتلون لحماية بلدهم او لغزو بلد آخر ، وما كان يهمه حقا هو ان كل شخص مستعد لقتل انسان آخر ، لا يوجد مشكلة ان قام انسان ما بقتله .

وكان هنالك ممالك في الشرق مسالمة بشكل عام ، فهم يقاتلون ضد الوحوش فقط .

وهذه الممالك رفض الياس بيعهم اي اسلحة ، لانه يرى بانهم ابرياء وليسوا قتلة .

قد يظن البعض بان الياس اكثر ميلا للشر ، ولكن هذه العقلية قد نشأت بسبب القيمة الضئيلة للحياة في عينيه ، بعد موته لعدة مرات ، و رؤيته لعدد لا يحصى من الاشخاص الذين ماتوا امام عينيه .

وهذا فضلا عن العدد الهائل من البشر و من الاجناس الاخرى اللذين ماتوا على يديه شخصيا .

. . . . . . . . . . . . . . . .

قرية جبلية بعض منازلها محترقة بالكامل ، وهنالك العديد من الجثث المنشرة في الشوارع .

دخل رجل يحمل قوسا من مدخل القرية ،وكان هنالك رجل عجوز قصير يمشي خلفه .

تحدث الرجل العجوز .

1_ روي تمهل قليلا ، هل ستكون عائلتك بخير .

2_ زوجتي ساحرة قوية ،لذلك يجب ان يكونوا بخير ، ولكن .

1_ولكنك لا تستطيع ان تشعر بالراحة حتى تراهم بعينيك .

صعد روي الى قمة الجبل الذي تم بناء معظم القرية على سفحه ، وعندما وصل الى منزله ،رأى آثار معركة والعديد من الدماء .

ويبدو ان المعركة كانت شديدة ،فمنزله مدمر بالكامل .

شد روي قبضته ، وبدأ بالبحث في المنطقة بسرعة .

وبعد ساعة كاملة ،لم يجد اي جثث تعود الى زوجته او ابنته ، فجلس على الارض ،ووضع يديه على رأسه ، فلم يكن يعلم اين قد تكون زوجته قد ذهبت ،ولا يعلم ان كانت حية او ميتة .

جلس جون الحداد بجانب روي ، وتحدث .

1_ يبدو ان قوات امبراطورية روميرا قد مرت من هنا ، هل يمكنك تخمين المكان الذي قد تذهب اليه زوجتك .

2_ لا اعلم .

1_ ماذا عن اخيك الياس ، يبدو انه جيد في ايجاد الاشخاص ، الم يجدك سابقا .

2_ كيف ساتواصل معه ، هل اذهب الى العشيرة ، هذا غير ممكن .

1_ربما يمكنني ان اتواصل مع الشخص الذي ارسله لاخذ قلب اغارثا مني ، قد يكون قادرا على التواصل مع اخيك .

. . . . . . . . . . . . . . . . . . .

هبط طائر احمر صغير، داخل منزل ريفي صغير ، ثم وضع رسالة وشتم قبل مغادرته .

"" من ابن %##$#$ الذي يعيش في هذا المكان ""

وكان سبب انزعاج الطائر هو ان هذا المنزل مهجور منذ مدة طويلة ، ويقع في مكان بعيد ايضا .

ونظرا لانه تلقى طلبية لارسال رسالة الى هذا المنزل ، فلا بد من ان هنالك احد ما هنا سيقوم باخذها .

تلقى رقم اربعة تنبيها من سواره ، ونظر الى الشاشة التي خرجت من السوار ، وكانت تعرض بثا مباشرا لنافذة عادية ومهترئة .

ولكن هنالك رسالة ورقية موضوعة عند النافذة .

"" اظن انني حددت هذا الموقع لذلك القزم العجوز ، ان اراد ارسال رسالة لي ""

طلب رقم اربعة من رقم سبعة ان يقوم بارسال احد ما لاحضار الرسالة .

ولكن رقم سبعة اخبره ، بانهم غادرو العاصمة بالفعل .

تنهد رقم اربعة ، وذهب بنفسه الى شركة البريد بعد بعض التفكير .

. . . . . . . . . . . . . . .

بعد عشرة دقائق

وقف رقم اربعة امام موظفة تعمل في الشركة وقدم طلبه .

1_ سيدي نحن نقوم فقط بارسال الرسائل ، وتلقيها ، لست متأكدة ان كان يسمح لي قبول طلبك هذا .

2_ هيا فقط ارسلي طائرا لاحضار الرسالة من هذا الموقع ، ان الامر مشابه لعملكم المعتاد على اية حال .

اخرج رقم اربعة حقيبة صغيرة مليئة بالذهب ووضعها على الطاولة ، ثم غادر بعد ان قال انه سيعود بعد ساعتين لاخذ الرسالة من هنا .

بعد ساعة ، دخل طائر احمر الى مبنى الشركة ، فذهب هذا الطائر لتناول بعض الطعام ، وشرب القليل من الماء .

وقبل ان يكمل استراحته ، جائت موظفة الاستقبال واعطته مهمته التالية .

قرأ الطائر تفاصيل المهمة و بدأ بالصراخ على الموظفين "" ما هذا الهراء !!؟ ..يا اولاد #%$#' هل تريدون مني احضار نفس الرسالة التي ارسلتها قبل ساعة !! ""

اقتربت امرأة جميلة من الطائر وتحدثت بمرح .

1_ لماذا انت غاضب دائما ؟

2_ جوانا اصمتي رجاءا ، لا تبدأي باستفزازي مجددا .

. . . . . . . . . . . . . . . . .

جلس روي والحداد جون في حانة في احدى القرى .

1_ هل ارسلت الرسالة ؟

2_ اجل ، هل وجدت غرف فارغة في النزل ؟ .

1_ لا ، .. يبدو ان جميعها مشغولة .

2_ لقد توقعت ذلك ، يبدو ان هنالك العديد من القرى التي دمرت ، وهنالك الكثير من السكان الذين هربوا من تلك المناطق وتوجهوا الى الشرق .

2022/11/14 · 136 مشاهدة · 961 كلمة
Ibrahim.Da
نادي الروايات - 2022