125 - المعركة النهائية

بعد أسبوع

كان رجل ذو شعر أسود طويل يسير نحو قمة الجبال

دروعه السوداء تبعث هالة خانقة للكائنات حوله

كان نظر الرجل مثبت على قمة الجبل

الجبل الذي يفصله بين عدوه النهائي

خلف هاذا الجبل كانت القوات النخبة و الاقوى في افيوسث

القوات التي تتحرك فقط بأمر اندوراث

القوات التي تستطيع التحكم بالاثير بشكل ممتاز و استخدامه

وقفت هذه المجموعة في طليعت الجيش الذي يحيط بقلعة اللورد اندوراث

جميعهم ينظرون إلى مكان واحد

قمة الجبل الذي يتوهج بلون أرجواني

السماء التي تصبح مظلمة بعد كل خطوة يخطوها ذلك الشخص

لقد مر وقت طويل على آخر تقرير يرسله الجيش الاخير

لقد خمن الجميع مصيرهم بعد رؤيته مباشرة

قامت جميع القوات بالتحديق بالرجل الواقف في قمة الجبل

شعره يرفرف بسبب الرياح العاتية

عينيه تتوهج بالون الارجواني

نية القتل التي يطلقها كانت فضيعة لي أقصى درجة

الأشخاص الذي سخروا من ويندسوم بعد إبلاغه بقدوم هذه الشخص و أرادته بتدمير افيوسث أصبحوا عاجزين فور اتصالهم بعيني ذلك البشري

كلا

لم يعد هذه الشخص بشر بأي حال من الأحوال

فجأة نزل ضغط رهيب على الجميع

الضغط الصادر من شخص واحد لا غير

فتحت أبواب القلعة و خرج منها شخص واحد فقط

عينيه الارجواني المملة و شعره الأبيض الباهت

كانت عيون جميع القوات غير مصدقة لظهور هذه الشخص أمامهم

الشخص الذي أراد الاندفاع قبل سنوات إلى قارة لاكريا و تدمير عشيرة فريترا و على رأسهم اغرونا بسبب ابنته سيلفيا

اللورد اندرواث

نظر كل من اندرواث و نيرو بعيون بعضهم البعض

اطلق كلا الوحشان ضغط خانق و هالة مرعبة

كان الجميع بحالة خوف و رعب كبيرين

كانت الهالة الذهبية التي تشبه التنين الخاصة باللورد اندوراث تتصادم بشراسة مع الهالة السوداء الارجوانية التي يصدرها نيرو

"تقدموا"

قال كلاهما في اللحظة ذاته بصوت بارد

اندفع جميع القوات نحو نيرو

اندفع جيش الظلال مثل تيار التسونامي نحو الجيش الاخر

اللونان الأبيض الذهبي و الأسود الارجوانية يصطدمان ببعضهم البعض

صوت معدن السيوف و هي تتصادم يصم السماء

صراخ العديد من الأشخاص يهز الأرض

العديد من الانفجارات بسبب السحر

الغلاف الجوي أصبح سام لي اي بشري بسبب الكمية الخانقة للمانا

في خضام ذلك كان جيش افيوسث يتقدم بشكل ثابت و يحقق النصر

لم يكون تسميت هؤلاء الأشخاص بأقوى قوة في افيوسث عبثا

عبس نيرو قليلاً و فتح فمه و قال كلمة واحدة

"تراجعوا"

في اللحظة التالي تراجع جيش الظلال و عادوا إلى ظله

كان نيرو يخسر المانا بشكل كبير جداً

خصوصاً مع كل حركة يقوم بها اندوراث

كان الجيش مرتبك كثيراً لكنهم سرعان ما جمعوا شتات أنفسهم و هاجموا نيرو

وقف نيرو ثابت في منتصف جيش العدو و الجميع يشنون هجماتهم و يندفع بعضهم الاخر اليه باسلحتهم القوية

لم يبدوا عليه اي ملامح الخوف او القلق

لقد كان

يبتسم

"المهارة النهائية....غضب ملك الجحيم لوسيفر"

خلقت دوامة سوداء مثل الاعصار و احاطت نيرو

كانت الدوامة تسحب اي أحد قريبا و تلغي اي هحوم يصل إلى نيرو

الأشخاص الذين تم سحبهم سرعان ما اختفوا تماماً

بعد ثواني اختفى الاعصار

وقف نيرو في مكانه بثبات

لم يتزحزح ولو قيد نملة

بينما الجثث تحيطه بدائرة قطره خمس أمتار

نظر نيرو للأشخاص الذين يحيطونه و عينيه الحمراء تتصل مع كل واحد بهم

لكن حتى مع رؤية اصدقائهم يموتون اندفع الجميع نحو نيرو

كان هناك شيء واحد فقط في رأسهم

اقتله قبل أن يفعل شيء آخر

هاجم الجميع نيرو بمختلف الطرق و الأسلحة

يهاجمون بشكل ثلاثي او منفردين

لكن كان نيرو يتفاد هجومهم و يقتلهم بضرب واحد من سيفه الأسود

كان المشهد و كأنه يرقص وسط مجموعة كاملة

لم يستطع أحد لمسه او حتى خدش درعه

شعروا جميع انه ينظر في روحهم

حتى على الرغم من عدم اتصال اعينهم بعينه

يتفاد الهجمات و كأنه يعلم مسارها

ينفذ هجومه المضاد بدقة رهيب

فجأة هاجم أحد النخبة نيرو

بدأ جسده الازوراسي بالتوهجد بعلامات و نقوش ذهبية

هاجم هاذا الشخص نيرو بأقوى قوة يستطيع جميعها

أصبحت قبضة الرجل تبعد انش واحد عن وجه نيرو

في تلك الأجزاء من الثانية كان نيرو يتحرك ببطئ و يبتعد عن مسار هجوم هاذا الرجل

كانت عيني الرجل غير مصدقة

لكن للأسف لم يملك الوقت حتى لقول اخر كلماته و قتله نيرو بتلويحة واحدة

لم يعرف الازوراس ماذا يفعلون

هذا الشخص.....هذا الوحش

مهما حاولوا كان سوف يتصدى لهجومهم و يقتلهم

لكن في وسط صدمتهم و يأسهم تحرك شخص غير متوقع مرة أخرى

بدأ اندوراث بالتقدم نحو نيرو ببطئ

توقف الجميع و نظروا إلى اللورد اندوراث بصدمة

نظر نيرو إليهم و شعر بالضغط الذي يطلقه اندوراث

ثم مباشرة بدأ هو الاخر بإطلاق ضغطه و السير ببطئ تجاه اندوراث

ثم فجأة توقف كلهما أمام بعضهم البعض

كان طول كلهما متساوي بشكل مثالي

العيون الارجوانية تتصاعم مع العيون الزرقاء بوحشية

الأشخاص الذين حولهم سرعان ما تحركوا بعيداً عنهم

أقوى وحشان سوف يطلقان عنان أنفسهم

لم يفتح اي منهما فمه

كانت النظرات وحدها كافي لشرخ موقفهم

بسرعة خيالية هاجم نيرو بقبضته مستهدف وجه اندوراث

المسافة التي بينهم لم تكون سوى نصف متر

لكن امال اندوراث فقط و تفادى هجوم نيرو

ثم بسرعة بدأت يد اندوراث اليمنى بالتوهج

فجأة تشكلت يد روحية و قامت بضرب نيرو بجانبه الأيسر بسرعة خيالية

قذف نيرو بعيداً لكنه سرعان ما ثبت نفسه في الأرض

لكن بشكل غير متوقع كان اندوراث خلفه

لوح اندوراث بيده التي تتوهج و صنع شرط مائل بشكل افقي مستهدف رأس نيرو

لكن انحن نيرو بسرعة و تفادى الهجوم

ثم انتقل نيرو بسرعة بعيداً عن اندوراث

لكن فجأة شعر بتجمع رهيب للمانا حول اندوراث

عبس نيرو

"ملتهم العوالم"

"بيلزبوب"

إطلاق اندوراث هجومه لكن قبل أن يدمر كل شيء حولهم التهمته دوامة سوداء

عبس اندوراث ووعدل موقفه

وقف كل منهما وهو ينظر للآخر

ثم في اللحظة التالي كان كل منهما يمارس ضغط أقوى من سابقه بكثير

تغيرت ملابس اندوراث إلى دروع فضية مع نقوش ذهبية ذات جو مقدس

بدأت عيني اندوراث الارجواني تستبدل بعيون ذهبية و بؤبؤ يتهذ شكل عامودي

بينما زاد الوهج الارجواني الخاص بالدروع التي يرتديها

ثم فجأة خرج ثماني أزواج من الأجنحة من ظهره

النصف الأول كان أجنحة ذات لون أبيض بيننا كانت النصف الاخر ذزت لون أسود

ثم بغدها أخرج رمح أسود ذو نهايتين المعروف بأسم "رمح العالم"

نظر كل متهما للآخر للمرة الأخيرة

الان سوف يبدأ القتال الحقيقي

_____________________________

ياهوو

أتمنى يكون الفصل اعجبكم

سؤال هل يعرف أحد اي معلومة ولو بسيطة عن قدرات اندوراث او الاسلخة التي يستعملها

و ما هي قدرات الازوراس الآخرين

و بس شكرآ للقراءه

2022/11/01 · 328 مشاهدة · 1001 كلمة
Nero
نادي الروايات - 2022