" انا جوناثان اوغاس تم استعبادي من طرف ملك مملكة 'ديون ' الاستبدادي الحقير ثم بعدها تم سجني في السجن لخمس سنوات لم اتحمل العيش في قذارة هذا الملك فهربت مع مجموعة من السجناء واسسنا عصابة المسدس الدموي "

نحن عصابة المسدس الدموي سنسقط هذه الامبراورية انهم لا يساوون شيء

قتلنا الاعداء ودمرنا حصونهم البحرية والبرية سرقنا الاسلحة والمعدات اللازمة لنجعل عصابتنا اقوى فاقوى ولكن فان مع القوة يزداد الصراع صراع السلطة...

نشبت الصراعات بين افراد العصابة لاحتلال مكان القائد الاكثر قوة هو الاكثر استحقاقا للمنصب...

فزت بهذا المنصب وصرت القائد الفعلي للعصابة ...

واخيرا اتى اليوم المنشود انه اخر حصن من حصون المملكة

" ماذا " بينما كنت على شفا حفرة من قتل الملك الفاسد انارت السماء في وجهي ونقلت الى عالم اخر ...

2021/11/24 · 73 مشاهدة · 119 كلمة
YYousef@
نادي الروايات - 2021