في اليوم التالي .

" اررغ " - تأوه ريو قليلاً و شعر بجميع عضلات جسده متوترة لهذا اخذ نفس عميق و زفر .

كانت هذه افضل طريقة لتخفيف توتر العضلات .

" ماذا حدث ... " - تمتم ريو بحيرة ثم تذكر الالم الهائل الذي اختبره امس اثناء الاندماج .

بعد بدء الاندماج هاجمه الم حاد للغاية لكنه لم يستسلم و حافظ على وعيه حتى نهاية الاندماج ثم فقد الوعي .

استمر الالم لي ساعتين بدون توقف و كان الالم يزداد تدريجاً بسبب غسيل النخاع و العروق و القلب ... الخ .

" فالناخذ حمام لان الرائحة مقرفة " - لم يستطع ريو سوى الشكوى بسبب الدماء و الشوائب التي كانت عالقة بجسده .

بعد 3 ساعات .

خرج ريو بوجه منتعش من الحمام لانه نضف جسده بقوة و بسببه نفذ الصابون و العطر من الحمام .

بعد الخروج من الحمام استلقى ريو على الاريكة بتكاسل و تمتم بهدوء - " الحالة " .

...........................................................................................

{ الحالة الشخصية }

{ اكاتسكي ريو }

العمر : 16

الجنس : ذكر

العرق : بشري/روح

الفئة : كامبيوني

السلالة : اوتسوسوكي إندرا

[ القدرات الاساسية ]

القوة : +S

الرشاقة : S

التحمل : ++S

ذكاء : +S

حظ : SS

المهارات النشطة :

بوابة بابل/SS

زافكييل/S

رايسل/S

القطع المطلق/S

أوريل ، سيد النذور/SS

سلطة نايكي ، عقد النجاح / A

سلطة هرقل ، نعمة الاسد / +A

نافذة الحالة

المهارات السلبية :

خبير مقاتل مسلح/ S

طاقة سحرية هائلة/ +SS

تشاكرا هائلة / +A

مقاومة سحرية هائلة/+SS

حيوية هائلة/+SS

مقاومة الالم/+SSS

قوة تحمل فوق طاقة البشر/+SS

متانة فوق طاقة البشر/+SS

رشاقة فوق طاقة البشر/S

الرؤية الليلية/+A

ذكاء فوق مستوى البشر / S

مقاومة الحيازة الروحية/SS

قوة روحية عالية / SSS

عنصر ملك الشياطين / +SS

ثبات عقلي / +SS

...........................................................................................

' يبدو ان جميع قدراتي الاساسية اصبحت من المسوى S او فوق ' - فكر ريو اثناء فحص حالته - ' حتى ان العديد من المهارات السلبية اخترقت مستوى اعلى ' .

كان ريو سعيد لرؤية حالته لانه شعر انه اصبح اقوى لكن بعد رؤية الحالة التي حددت قوته بالضبط كان سعيد للغاية لانه تحمل الالم حتى النهاية و لم يفقد الوعي .

حتى انه حصل على ثلاث مهارات سلبية بعد الاندماج مع السلالة و عنصر ملك الشياطين .

بعد رؤية حالته نام ريو بهدوء على الاريكة لانه كان مرهق عقلياً بسبب الالم الهائل الذي كان عليه تحمله .

فجائة ظهرت ليفي من السقف و هبطت بجانب ريو و اخرجت بطانية من الامكان و وضعتها على ريو الذي كان ينام بهدوء ثم اختفت مرة اخرى .

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

الساعة 4 عصراً .

" هووواه ~ " - استيقظ ريو و شعر بالانتعاش بعد ان استيقظ و شعر بجسده و عقله اكثر استرخاء من قبل .

بعد الاندماج في الامس زادة القوة الروحية و العقلية و السحرية بشكل هائل و خصوصاً قوته العقلية .

لكن قرر ريو تجاهل هذا الامر و محاولة ايقاذ الشارنقان .

' اذا لم اكن مخطاء تحتاج الشارنقان الى مشاعر قوية من الحزن و الكراهية ' - فكر ريو اثناء تذكر ما اختبره في المنظمة من تعذيب و تعديل و ازدراء و كل شيء .

فجأة اصبحت عيون ريو تقطر الدماء و الذي كان دليل على ايقاظ الشارنقان لكن يبدو ان ريو لم يشعر بهذا و تشوه وجهه بالغضب و الكراهية .

دون معرفة ريو الذي كان يغرق في ذكرياته كانت الشارنقان تستجيب الى مشاعره و تتطور الى اثنين توموي و اخيراً الى ثلاث توموي .

" تنهد ... " - في هذا الوقت استيقظ ريو و تنهد لانه انجرف في ذكرياته الذي لم يرغب في تذكرها .

" ما هذا ... " - تمتم ريو عند الشعور بسأل دافاء يزحف على وجهه و لمسه بدافع الفضول - " دماء ؟ " .

كان ريو بحيرة لكن شعر ان بصره تحسن و كان يستطيع الرؤية بوضوح و حتى انه شعر انه يشاهد العالم بجودة 4K و كان يستطيع رؤية النمل بوضوح و هو على بعد 10 امتار من مكانه .

قرر ريو قطع الطاقة المتدفقة الى عينيه مما تسبب بعودة نظره الى طبيعته ثم امسك بالمنشفة على رقبته و نضف الدماء على وجهه .

قرر ريو حالياً تجاهل الشارنقان و الذهاب الى الاخرين لانهم يبدون انهم في الغرفة الاخرة و يناقشون ماذا يفعلون .

" ماذا تفعلون يا رفاق " - سأل ريو بعد دخوله و رؤية ان وجه اسونا كان شاحب و تنظر الى سو هان بالقليل من الخوف و الذعر .

" لقد كنا نناقش كيف سوف نتعامل مع كايابا اكيهكو حتى اقترح القائد قتله و كان كل من اسونا و ساتورو يعارضون هذا " - شرح ايتاتشي بشكل موجز ما حدث في الغرفة .

" حسناً ، فاليهداء الجميع " - قال ريو اثناء الجلوس على الاريكة الفارغة و حول نظره الى سو هان - " لقد اقترحت قتل كايابا اكيهكو لكن من سوف يفعل هذا هل هو انت " .

سأل ريو ببرود مما جعل سو هان يشعر بالقشعريرة في عاموده الفقري .

" اااه ، هذا لقد كنت اقترح فقط " - اراد سو هان القول ان ريو او ايتاتشي هو الذي سوف يقتل كايابا اكيهكو لكنه لم يجروء على قول هذا عند الشعور بنظرة ريو .

على الرغم من ان سو هان اقترح قتل كايابا اكيهكو الا انه لم يفكر بقتله بنفسه لانه كشخص من العصر الحديث لم يملك العقلية لقتل احد و اراد ابقاء يديه نظيفتين و يجعل الاخرين يقومون بالاعمال القذرة .

" اذا لم تكن تجروء على فعل شيء لا تقترحه " - قال ريو ببرد و كان قد قرر مصير سو هان بالفعل - " لا تقلق ساتورو اسونا لدي طريقة لحل هذا دون قتل كايابا اكيهكو " .

عند سماع ريو تنفس الاثنين الصعداء لانهم لم يعرفوا ماذا سوف يفعلوا اذا وافق ريو على خطة سو هان .

" ايتاتشي هل تستطيع تغيير ذكريات كايابا اكيهكو لان لدي شيء اخر احتاج الى فعله " - سأل ريو ايتاتشي لان غداً كان موعد انطلاق اللعبة و كان ريو قد وضع علامة تعقب على كايابا اكيهكو و كان فقط يحتاج لفتح بوابة تنقل اياتشي الى هناك .

" حسناً ، سوف افعل كما تقول " - فهم اياتشي ماذا يريد ريو ان يفعل عند رؤية نظرته الباردة الى سو هان و نية القتل في عينيه .

" حسناً ، جميعاً لماذا لا نذهب للعبة حتى عودة ايتاتشي و ينضم إلينا " - قال ريو لانه كان يحتاج لفرصة فقط و يلتهم سو هان بظله - " حسناً لدي فكرة جيدة سوف اعطي كل شخص مليون ين و سوف يفعل ما يريد و من يرغب بمرافقتي مرحب به " .

كان ريو يملك القليل من الفهم للاشخاص كا سو هان الذبن لا يفكرون سوى بالجزء السفلي من الجسد .

و كان ريو متأكد من ان سو هان سوف يختار الذهاب لوحده للذهاب الى فندق حب لممارسة الجنس مع العاهرات .

لهذا اقترح اعطاء الجميع المال و يفعلوا ما يرغبون و كما توقع ريو كان سو هان اول من اجاب .

" ارغب في التجول لوحدي و رؤية مختلف الاشياء " - قال سو هان بوجه صالح الا ان ريو كان يستطيع قرأت افكاره و بدون هذا كانت عيني سو هان تكشف كل شيء .

" سوف اذهب مع ريو سان لتقديمه في المكان " - قالت اشونا و لم ترغب في التواجد حول سو هان بعد ما حصل منذ قليل لان نظرة سو هان كانت لا مبالية للغاية عند حديثه عن قتل الناس .

" و انا ايضاً سوف ارافقك ريو سان " - قالت ليفي و ايضاً لم ترغب في البقاء مع سو هان لانها شعرت بنظرة سو هان المنحرفة على جسدها .

" ارغب الذهاب لكن من الغريب التجول مع سلايم " - قال ساتورو بحزن لانه اراد الانضمام للمرح .

" لا تقلق لان المكان الذي سوف نذهب إليه ليس من الغريب وجود دمى تشبهك ساتورو " - قال ريو مما تسبب بقفز ساتورو من الحماس .

" اين اين ، اريد الذهاب " - كان ساتورو متحمس للخروج و رؤية العصر الحديث مجدداً بعد العيش في كهف مظلم لفترة غير معروفة .

" سوف نذهب الى جنة الاوتاكو على الارض ... اكيهابارا " - قال ريو بطريقة درامية لتحميس الجمهور .

" اجلللل ، اكيهابارا " - كان ساتورو متحمس لانه كا اوتاكو في حياته السابقة و الحالية كانت اكيهابارا مكان لم يحلم بزيارته مجدداً في حياته الجديدة .

" اذا بالتوفيق ايتاتشي " - قال ريو اثناء فتح بوابتين واحدة لي ايتاتشي و الاخرة الى سو هان - " و هذه لك ايها القائد سوف تأخذك الى وجهتك " .

اومأ ايتاتشي بصمت و دخل البوابة بجانبه .

" حسناً ، وداعاً جميعاً فالنلتقي لاحقاً " - كان سو هان سعيد لان ريو يبدو انه فهم ما يريده و فتح له بوابة بالقرب من المكان .

دخل سو هان البوابة و لم يعرف انه لن يخرج منها ابداً حتى انه لم يأخذ الاموال التي قال ريو عنها بسبب حماسه للذهاب لفندق حب .

" هل نذهب " - قال ريو اثناء وضع ساتورو على كتفه و تلقى ايمائة من الفتاتين فتح بوابة اخرة الى اكيهابارا .

2022/11/05 · 250 مشاهدة · 1469 كلمة
Akasaki_Ryujin
نادي الروايات - 2022