الفصل الخامس و السبعون:

بعد أن استخدم القمر الثالث العلوي تقنيته ، اندفع كيوجيرو بعد أن أحدث عاصفة من النار إليه بسرعة وبقوة مع إحدى عينيه ملطخة بالدماء ومع الشيطان الذي يرتسم على وجهه ابتسامة يمكن الإحساس بالحماس الذي ينبعث من هذه المعركة.

انفجرت قوة التصادم من جراء التقائهما وأحدثت رياحًا عنيفة أرجعت تانجيرو للوراء ، ولكن لم يرى أحدهم ظلا يندفع بسرعة لوسط المعركة قبل الإنفجار بسبب تركيزهم على المعركة ولم يستشعر أحد منهم المحيط في هذا القتال.

بعد أن انحسر الغبار بدأت ساحة المعركة بالإنقشاع ، وكان تانجيرو متوترًا بسبب أنه كان خائفا من الإصابات التي على كيوجيرو ستأثر عليه في القتال ويهزم ، ظهرت نتيجة صادمة على الساحة بدلًا من ظهور اثنين ظهر ثلاثة من الظلال على الساحة.

" يبدو أنني أتيت في الوقت المناسب قبل أن تقع كارثة قد نندم عليها ." تحدث الظل الذي تدخل في الوسط ، بنبرة مليئة بالإرتياح فقد اندفع من أجل إيقاف هذه اللحظة بالضبط.

" جينغ-كن ." تحدث كيوجيرو بعد رؤية الشخص الذي أوقف هجومهما ، بنظرة من الدهشة تعلو وجهه ، فهو مازال لايعلم كيف عرف جينغ تيان بالأمر وآتى.

أجل الشخص الذي تدخل لم يكن سوى جينغ تيان الذي اندفع بسرعة بعد رؤية الهياج الذي أحدثه كيوجيرو بتقنيته السرية ، وعلم بمستوى القتال الذي وصلوا إليه ، مما زاد من سرعة اندفاعه إلى ساحة المعركة وهو ما حدث الآن.

فقد أمسك بيد شيطان القمر الثالث العلوي قبل أن تخترق جسد كيوجيرو ، رغم إصابته ببعض الجروح أثناء التصادم مع هذا الشيطان في القتال الآن.

" أي حشرة قامت بالتدخل في القتال بيني وبينه الآن ." قال القمر الثالث العلوي بنبرة من الغضب و القتل في صوته ، فقد قام جينغ تيان بقطع متعته الخاصة في القتال.

" هاه ، أي شيطان أنت سوى الثالث لاتستطيع هزيمة حتى الثاني الذي فوقك ، فأنت هو الحشرة هنا ." ورد عليه جينغ تيان بنبرة من الاستهزاء.

" أنت…" أحس شيطان القمر الثالث العلوي بالغضب و أطلق نية قاتلة اتجاه جينغ تيان ، وأراد قتله.

" همف " أطلق جينغ تيان نيته القاتلة أيضًا بدوره ، والتي كانت أقوى من شيطان القمر الثالث العلوي وجعلته يرتجف قليلًا وأحس بأزمة من هذا الشاب الذي أمامه.

تراجع شيطان القمر الثالث العلوي وأحدث مسافة بينه وبين جينغ تيان ، وبدأ بتوخي الحذر منه وهو يستعد لأي شيءٍ سيحدث له الآن.

فجأة ظهر شخص بجانب شيطان القمر الثالث العلوي ، وأمسك من كتفه لكي لا يتخذ إجراءا ويقوم بتفاقم الوضع الحالي إلى شيءٍ قد لايستطيعون الخروج منه أحياء ، فمع ظهور جينغ تيان هنا الآن ، لايمكن القول بأن الآخرين من الهاشيرا ليسوا قريبين فلو كان هذان الإثنان وحدهما فقط فقد لايخافان لكن مع العديد من الهاشيرا فسيكون الوضع أسوأ.

" كيف حال ظهرك يا أيها الأمير المفشوش ، هل تم شفاءك من إصابتك بالفعل ." قال جينغ تيان لشخص الزائر حديثًا بنبرة من المزاح.

" لقد تحدث موزان - ساما بالفعل وأمرك بالتراجع ، وإعادة التقرير إليه حول مهمتك التي أوكلك بها ." لم يهتم الأمير الشيطاني باستفزاز جينغ تيان وتحدث للشيطان القمر الثالث العلوي وأخبره بأمر موزان.

انسحب كلاهما بعد أن سمع القمر الثالث العلوي بأنه أمر من موزان فلم يجادل معه ، وانسحب بطاعة رغم أنه يكره هذا الأمير المبتسم ، لكن خوفه من موزان تجاوز مستوى غضبه من هذا الذي أمامه.

ساحة المعركة.

بعد انسحاب الأعداء من ساحة القتال ، فقد كيوجيرو وعيه ولم يستيقظ ، وتانجيرو الذي كان بعيدًا مع إينوسكي الذي استيقظ لتوه عند مشاهدتهما لسقوط كيوجيرو ، انفجر بالبكاء ظنًا منهما بأن كيوجيرو قد مات.

حتى قام جينغ تيان الذي أتى إليهما لتفقد إصابتهما بعد سماع نواح صراخهما بجعل رأسه يظهر خطوطًا سوداء ، وقام بلكمهم على رؤوسهم مما تسبب بظهور كرات على رأسيهما.

" تبًا ، هل تلعنان الأشخاص بالموت قبل أن تعرفا ما حدث ، يبدو أنه علي زيادة صعوبة تدريبكم أضعافًا ." وقال جينغ تيان بعد سماع ما يقولانه حول كيوجيرو ، مما جعل تانجيرو و إينوسكي يظهران بعض الخوف عند سماع الجملة الأخيرة من جينغ تيان.

وأصبحا رزينين بعد شرح جينغ تيان لهما لما حدث لكيوجيرو الآن ، وجعل قلبهما مرتاحا لكن في نفس الوقت أصبح تلهفهم ليصبحوا أقوى في قلبهم يكبر ، فهم لم يريدوا أن يحدث هذا النوع من الأحداث مثل اليوم.

بعد مدة حضر الدعم وأخذوا جميع المصابين إلى مركز شينوبو من أجل الشفاء ، ورجع جينغ تيان معهم ، وتبدل خط تفكيره مما حدث اليوم ، فقد يبدأ بالفعل في خطة أخرى غير جعل نيزوكو طعما ، فعلى حد علمه بعد أربعة أشهر من الآن سيظهر موزان في حي المتعة من أجل شيطان القمر السادس العلوي لكن بعد أن يأخذ تينغن مهمة إنقاذ زوجاته مع تانجيرو و الآخرين وسيذهب جينغ تيان إلى هناك قبل يومين من بدأهم بالسفر أي أربعة أيام قبل أن يصلوا إلى وجهتهم.

في مركز الشفاء.

كان جينغ تيان في غرفة المرضى حيث وضع تانجيرو و كيوجيرو و الاخرين من المصابين ، وبعد تخدير تانجيرو من الآلام التي أصابته نام مع البقية ، وعلى ما يبدو ان يستيقظوا حتى الغد.

2022/04/28 · 189 مشاهدة · 779 كلمة
Med5834
نادي الروايات - 2022