بسمك اللهم نبدأ

صلي على الحبيب المصطفى صلى الله عليه و سلم

هدأت الأجواء في ساحة المعركة اخيرا ، نضر بورسالينو حوله الى الجثث و الجنود المصابين كما تنهد

" ياري ياري ~ كيف علي تفسير هذا لسينغوكو -سان يا ترى " سحب الدن دن موشي من جيبه و هو يتنهد .

بدأ في طلب رقم سينغوكو و هو يفكر في كيف يفسر الموضوع

" بيرو بيرو بيرو .... بيرو بيرو بيرو " تردد الصوت لبضع دقائق قبل ان يرد الطرف الأخر اخيرا

" ......... اتعرف كم الساعة الأن يا بورسالينو ؟ انها الثانية صباحا بحق ماعز اللعين !! الم تستطع الإنتضار للصباح ؟! " جاء صوت سينغوكو المنزعج من الجانب الأخر ، الذي جعل بورسالينو يشعر بالعجز

" .... إذا كيف سار الأمر مع الثلاثي ؟" سأل سينغوكو بتكاسل بينما هو ينهض من سريره و يبحث عن نضاراته .

"........ حسنا اعتقد ان هذا ليس الأمر الأكثر اهمية الأن يا سينغوكو -سان ، لدي شيء اكثر اهمية للتحدث عنه "

مع التقاطه النضارات فكر في ما يمكن هذا الشيء الأكثر اهمية ، في هذه اللحضة خطرت فكرة في باله كما سأل بحماس " هل يمكن انك عثرت على فاكهة الشيطان معه ؟! "

" ........ لا ليس هذا ، الأمر و ما فيه انه قد ....... اصابني و قتل الكثير من الجنود ...." جاء صوت بورسالينو المتردد من الجانب الأخر ، مما جمد سينغوكو في مكانه تماما .

' مالذي يتحدث عنه بحق الجحيم ؟ ، لقد كان ذلك الطفل يتعرض للمطاردة لشهر كامل و إستطاع النجاة بالكاد ، و انت تقول لي ان هذا الطفل استطاع التسبب في اصابة لشخص كنائب ادميرال ؟ '

قبل ان يؤكد سينغوكو الأمر تابع بورسالينو " .... و لقد هرب ايضا ....."

سقطت النضارة من يذ سينغوكو فجأة ، لم يستطع تصديق اذنيه ابدا .

في البداية اعتقد انها مزحة من بورسالينو ، لكنه عرف شخصية بورسالينو جيدا و كان من المستحيل عليه ان يمزح في هذا الموضوع

هدأ نفسه و فكر في كل الإحتمالات ' هل يمكن انه كان له شخص يساعده في الخفاء ؟ هل يمكن انه اكل فاكهة توكي توكي نو مي و هرب للمستقبل ؟ ....... هذا هو الخيار الأرجح لذلك ، ..... لكن مجددا كيف تسبب في اصابة لبورسالينو ؟ '

بدأ الأن يشعر ببعض الصداع ، فكر في الموضوع قليلا ثم سأل " اخبرني بكل ما حدث ، لا تترك اي تفصيل مهما كان صغيرا !!"

تنهد بورسالينو بلا حول ولا قوة و روى ما حدث

من بداية المواجهة بين رين و جنود البحرية و كيف كان على شفا الموت ، الى تخلصه من ذلك الفيلق مع القراصنة ، و كيف انه قتله ، الى كيف قام مجددا كشخص اخر .

كلما سمع اكثر زادت دهشة سينغوكو ، لقد كان حقا مندهشا من كل شيء

اضاف بورسالينو مع عدم يقين " .... ايضا هناك شيء اخر لاحضته ، قد يكون غير مهم لكن سأقوله على اية حال ، لقد كان هناك لمسة انثوية ...... هل تعلم ليس شيئا مهما "

تنهد سينغوكو فقط كما حمل نضارته المكسورة من الأرض و تحدث " حسنا ، شكرا على عملك الجاد سوف اقوم بإرسال بضح وحدات للبحث عن جثته في الجزيرة ، علينا تأكيد موته بسرعة "

" لا تقلق يا سينغوكو -سان فبتلك الإصابات فنسبة نجاته هي 7% فقط ~ " جاء صوت بورسالينو البطيء المعتاد من الدن دن موشي ، الذي اعطى قليلا من الراحة لسينغوكو .

فورا امره بالإنسحاب و العودة الى مقر البحرية ، و بدون تأخير قام بالتنفيذ .

مرت ساعات و هدأ ذلك المكان ، في صمت الليل و بدن ان يلاحض احد ضهر شخص من الخفاء و تفحص المنطقة .

نضر اخيرا الى بقعة دم على الأرض كما ابتسم الشخص بهدوء " هي هي هي كما هو متوقع من ابنها ، فبعد كل شيء لا يمكن ان تلد النمور كلابا "

تبعه شخص اقصر منه و تحدث بنبرة باردة " انه يملك قوة كبيرة رغم عدم وراثته لأي فاكهة شيطان خاصة ..... انه مرعب حقا ، و دعنا لا ننسى اتقانه لأسلوب سيف الليل الأبدي .

بحق الجحيم كيف اتقن اندروميدا و هو في هذا العمر الصغير ؟

و ثم اليس عليه ان يستخدم اساليب عائلة كيجين مثلي ؟ لما بحق الجحيم يستعمل اسلوب سول ؟" لم يحاول ذلك الشخص اخفاء استيائه .

لكمة فجأة اصابت رأس الشخص القصير بلطف كما جاء صوت شخص اخر " لا تشغل بالك بهذا ، الأهم من ذلك لقد رأيت انه بأمان الأن ، كما انني اعطريته القليل من الحياة ، ينبغي ان نغادر الأن فقد اشتقت لزوجتي بالفعل ~ " بنبرة مدللة هز ذلك الشخص جسده

جعل هذا الشخصين الأخرين يشعران بقليل من الإشمئزاز .

اخيرا تنهد احدهما و تحدث " حسنا ، يبدو ان الفاكهة توكي - سان لم تقع في يد حكومة العالم ، لذلك سنتوجه الى هذا الطفل لاحقا للحصول عليها ، الأن لنعد الى المقر و نقدم تقاريرنا "

رد شكل القصير بشكل مصدوم " مهلا ماذا ؟! هل نحن لن نأخذ هذا الولد معنا ؟ "

تنهد الإثنان الأخران و رد احدهما ببعض الملل في صوته " في اللحضة التي يراه فيها القائد و يعرف اصله فسيحاول قتله بسرعة !

الأهم من ذلك ، انا لم ارى زوجتي منذ خمسة ايام و ستة ساعات و أربعة و عشرين دقيقة و سبع ثوان ~ لنسرع و نعد للمنزل ~"

تنهد الإثنان الأخران بهدوء ، فجأة اختفو من مكانهم .

عاد الهدوء الى تلك المنطقة مجددا ، لا صوت يصدر هناك .

في مكان اخر ، ضلام حالك احاط كل شيء ، وقف هناك طفل بشعر ابيض يتفحص المكان .

" اين انا ؟ ، لما هذا المكان يبدو مألوفا قليلا ؟ " همس رين و هو يتفحص المكان حوله ، بعد قليل من التفكير اخذ بضع خطوات للأمام

هناك رأى شيئا غريبا ، كان هناك نار مخيم مشتعلة و شخص يجلس امامها مع نضرة كئيبة .

اقترب رين منه بهدوء ، ذلك الشخص رفع رأسه قليلا و نضر الى رين لبضعة ثواني ثم اعاد تركيزه على النار

" يمكنك الإنضمام لي ان اردت " تحدث الرجل بدون مبالات مشيرا لرين للجلوس .

رين لم يعترض و جلس بهدوء هناك ، استمر بفحص المحيط حوله عدة مرات ، لكن كل شيء هادئ حوله

اراد سؤال الرجل امامه لكن قبل ان يتحدث بدى ان الرجل الأخر قد قرأ عقله " انا من استدعيتك هنا ، للحفاض على وعيك من التشتت ، و لنحضى بمحادثة لطيفة " رد الرجل بنبرة لطيفة

حدق رين في الرجل و اراد التحدث ، لكن شيء ما كان يمنعه ، لم يعرف السبب

اراد المقاومة لكن جسده رفض ذلك تماما .

بدأ الرجل الأخر بالتحدث بشكل غريب ، لم تكن مجرد كلمات يمكن فهمها ، لقد اخترقت عقله و بقيت هناك .

شعر رين بالقليل من التعب و هو يستمع لتلك الكلمات ، الى ان اغمي عليه بالكامل ، لكن الشخص الأخر تابع الحديث دون توقف .

بعد بعض الوقت استيقض رين فجأة و بدأ يلهث .

تفقد المكان حوله بهدوء و عرف انه في غرفة في مكان ما ، فجأة تذكر شيئا و بحث عن مارس الأسود

لحسن حضه كان مستلقيا على الحائط بجانبه تنهد بإرتياح و اخيرا نضر الى جسده .

....... لقد كان اشبه بالمومياء المحنطة على يد هاوي !!

ليس ان الضمادة على يد واحدة ، بل كان مغلفا من اخمص قدميه الى اعلى رأسه

اراد التحدث مع مارس لمعرفة الموقف ، لكن يبدو ان مارس كانت خارج الخدمة لسبب ما

تنهد و قرر الخروج و فحص المكان ، لكن في هذه اللحضة دخل عليه شخص يعرفه .

ابتسم رين اخيرا كما تحدث " يبدو انك الشخص الذي انقذني ..... شكرا لك ، جينبي !! "

من على الباب ضحك جينبي قليلا و تحدث " انقذتك ؟ لا تمزح هكذا ، لكن يا رين ليس عليك دفع نفسك الى الوقوف ، فبعد كل الذي حدث ....."

رين لم يكنرث و سأل " كم بقيت غائب عن الوعي ؟ "

" حسنا ...... اعتقد انه شهر ، خذ اقرأ هذا !" بقول ذلك القى جريدة و ورقة مطلوبين

فحص رين الخبر الأول { ..... نجاة الكارثة سول رين و اختفاؤه عن العامة

هل يمكن انه مات حقا ، انا لا اعتقد ذلك ........} استمر في قرائة الأخبار و لم يجد ما كان يبحث عنه

الأن فحص ملصق المطلوبين سول رين مطلوب حيا او ميتا

الجائزة 600 مليون بيلي و عرض منصب التشيشبوكاي ما زال قائما

المثير للإهتمام هو اللقب الذي تم منحه له

الخطيئة البيضاء ، له وقع جميل عليه

انتهى الفصل

2022/10/16 · 403 مشاهدة · 1366 كلمة
Aziz
نادي الروايات - 2022