قبل ذهاب الياس الى المستودع بعشر دقائق

في العاصمة الامبراطورية

دخل رجلان من البوابة الرئيسية للعاصمة .

ثم بدأ احدهم بالنظر الى اداة سحرية ، تشير الى احدى الاتجاهات .

وبعد التأكد من الاتجاه ، بدأوا بالسير نحوه .

في نفس الوقت دخل رجل يرتدي ملابسا بيضاء فاخرة ، ويرتدي قبعة بيضاء ، الى مكتب رقم سبعة .

وطلب معلومات حول اثنين من المجرمين من الرتبة S .

ومن الصفات التي ذكرها ، علم رقم سبعة انه كان يسأل عن رقم تسعة وعشرة .

فقام ببيعه المعلومات التي انتشرت بالفعل ، وترك ملاحظة في ذهنه لاخبار الياس عن ذلك ، بعد مغادرة هذا النبيل .

خرج الرجل ذو القبعة من الغرفة ، و رأى شابة تجلس في صالة الاستقبال ، تعرف عليها فورا ، على انها احد حماة السلام ومن الفريق الرئيسي.

فكر الرجل اثناء خروجه من المبنى "" يبدو ان اعدائنا قد وصلوا الى هنا ، هل يجب علي ان اخبر سيدي .... لا يجب ان يكون قد توقع ذلك ، علي اخبار بقية الفريق ... ولكن اولا يجب ان اراقبها لاعرف مكان تجمعهم ""

وقف هذا الرجل خارج المبنى وفي مكان بعيد ليراقب المخرج .

في هذه اللحظة مر رجلان بجواره ، وبعد ان قاموا بقطع احدى الشوارع ، وقفوا امام مستودع كبير .

تحدث احدهم .

1_ هل تذكر رهاننا ؟

2_ انا اتذكر ذلك جيدا ، ان كان سيزر قد تم القبض عليه فانا افوز ، وان كان هنا بملئ ارادته فانت تفوز

1_ لا يجب ان تستهين به ، انه قوي وسريع للغاية ، لن يكون القبض عليه سهلا على الاطلاق ، يجب ان يكون هنا بملئ ارادته .

2_ دعنا ننتهي من العمل بسرعة ، اريد فقط العودة الى العشيرة ، انا اكره هذا النوع من المهمات .

1_ حسنا دعنا نرى .... اوه ما هذا ، يبدو ان الاداة تشير الى موقع تحت هذا المستودع بعدة امتار ، هل هنالك قبو هنا ؟

2_ سيكون من المزعج الدخول والبحث عن مدخل هذا القبو ، هل يمكنني نشر القليل من الفوضى .

1_ افعل ذلك .

قام احد الرجلين بتجميع المانا ذو سمة النار بين يديه ، ثم بدأ بتكثيفها ، وبعد عدة ثواني ، اطلقها باتجاه المستودع .

حدث انفجار كبير ، ادى الى تدمير المستودع بالكامل ، وصدر صوت قوي نتج عن هذا الانفجار .

في مكتب رقم سبعة ، نظرت الفتاة التي خرجت توا من مكتب الرقم سبعة ، الى مصدر الانفجار ، وركضت بسرعة في ذلك الاتجاه .

وفي نفس الوقت نظر الرجل ذو القبعة البيضاء الى مصدر الانفجار ايضا ، وكان يحاول تخمين هوية هذين الشخصين .

فقرر المشاهدة من بعيد عندما رأى الفتاة التي اراد مراقبتها تتوجه الى ذلك المكان .

............

بدأ سيزر بالضحك ، وكان لدى الياس اشارات استفهام فوق رأسه وهو ينظر الى سيزر "" هل جن جنون هذا الرجل ؟ ""

لم يفكر الياس في الامر طويلا ، وقام بنقل نفسه آنيا الى السطح ليجد ان المستودع قد اختفى ، وهنالك رجلان يقفان امامه .

تحدث احدهما

1_ يبدو انني ربحت الرهان

2_ لا تستعجل الامر ، قد لا يكون هذا الرجل عدوا .

1_ انظر اليه ، الا ترى انه يرتدي درعا اسودا من نوع ما ، الا يبدو لك انه يتخذ وضعية قتالية .

2_ هذا طبيعي ، فهو لا يعلم باننا من عشيرة سيزر ولا يعلم اننا حلفاء له .

نظر الياس الى هذين الغبيين الذين كانا يتجاهلانه بالكامل ، وشعر بالغضب يتصاعد في قلبه .

اختفى الياس فجأة وظهر امام الساحرين ، على بعد نصف متر ، وتحدث بغضب مكبوت .

1_ هل تريدان تذكرة الى الجحيم ؟

2_ لماذا الجحيم ، الا تملك تذكرة الى الجنة ؟ ... و من انت يا هذا ؟

في هذه اللحظة ، قام الرجل الآخر باطلاق تعويذة من سحر الاوهام ، و عندما رأى ان الياس صمت و وقف بارضه تحدث بغرور .

3_ الم اخبرك ان سحر الاوهام هو اقوى سحر في الوجود ، لم يسبق ان استطاع احدهم تجنب هذه الهجمة او صدها ، انها تهاجم الدماغ مباشرة .

2_ هيا لا تبدأ مجددا ، فقط اذهب لاحضار سيزر ، ساحرق هذا الرجل اثناء ذلك .

تحدث الياس باسغراب

1_ لم اكن اعلم ان هنالك احدا يستطيع اطلاق هجمات عقلية ، ولكن هل تعلم ؟ ، انها ضعيفة للغاية ، دعني اريك ما هي الهجمات العقلية .

صدم كلا الرجلان عندما بدأ الياس في التحدث ، ثم قرروا التعامل معه بجدية .

انتقل ساحر الاوهام الى مكان آخر يبعد عشرين مترا ، وقام ساحر النيران بتوجيه لكمة مليئة بسحر النيران المتفجر .

وفي نفس الوقت اطلق ساحر الاوهام ضبابا بدأ ينتشر بسرعة كبيرة

وقبل ان تصل قبضة ساحر النيران والضباب البنفسجي الى الياس ، شعر كلاهما بالخطر بشكل غريب .

فارادا تجنب ما كانا يظنانه هجمة مخفية ، وهذا التفكير كان صحيحا .

لان الياس انشأ عشرة ابر روحية اطلق خمسة منها على كل واحد منهم .

ثم انقسم الى نسختين ،واحدة ظهرت امام ساحر الاوهام، والاخرى هي نفسه الاصلية التي كانت تقف امام ساحر النيران

في هذه اللحظة ، تحركت الرياح بقوة بفعل الياس، فدفعت الضباب البنفسجي بعيدا ، وبعد ان شعر كلا الساحرين بالالم ، لانهم لم يستطيعوا تجنب الابر الروحية ، بدأت النسختين بالاقتراب منهما ببطئ .

والغريب في الامر هو انهم شعروا بصعوبة كبيرة في التحرك .

فقام ساحر النيران بالتحكم بالمانا ، وانشئ انفجارا قويا و هو كان مركز هذا الانفجار .

كان نطاق هذا الانفجار الناري يغطي دائرة نصف قطرها 50 مترا .

فشملت الياس ونفسه وساحر الاوهام ، والفتاة التي اصبحت قريبة للغاية منهم ، وكانت تريد قول شيء ما .

2022/11/11 · 149 مشاهدة · 897 كلمة
Ibrahim.Da
نادي الروايات - 2022