الشمس السوداء هو الاسم الذي اطلقه زيوس على منظمته ، وكانت فكرة هذا الاسم ، هو ان الشمس ذو اللون الاسود ، تعني عالم يملك شمسا بلا ضوء .

وهذا يشير الى رغبته في تدمير هذا العالم ، وتحويله الى عالم لا يملك سوى الامل الزائف .

مد الرجل ذو القبعة البيضاء يده لمصافحة الياس بعد قول كلماته .

وقام الياس بمصافحته واجاب بابتسامة ايضا .

2_ اهلا بك ، انا ادعى رقم صفر .

1_ هذا اسم غريب ، اذا فانت لست قائد هذه المنظمة .

2_ لست القائد ، وانما احد القادة ايضا ، هل تود شراء بعض الاسلحة .

ضحك ليون واجاب بمرح .

1_ لا لا ... ليس هذا ، لقد ارسلني زيوس للتواصل معكم ، يبدو ان سيدي معجب بافعال منظمتكم .

2_ حقا ، صدقني هذه الليلة وفي الساعة الثانية عشرة تماما ، سيزداد اعجابه بنا بالتأكيد .

ابتسم ليون وكان متفاجئا .

1_ ما هو الشيء الذي تخططون لفعله .

2_ انها مفاجئة ، لما لا نغادر هذا المكان اولا ، قبل ان يأتي بقية اعضاء درع السلام ، والقوى الموجودة في القصر الامبراطوري .

شعر ليون بالفضول ، حول المكان الذي سيكون مخبأ هذه المنظمة .

2_ لكن اولا دعني انتهي من بعض الاعمال العالقة .

انتقل الياس آنيا الى سيزر الذي كان يحمل ساحر الاوهام الغائب عن الوعي على ظهره ، وكان يركض به .

فامسك الياس رأس سيزر ، وفجأة فتح ساحر الاوهام عينيه وانتقل هو وسيزر الى مكان بعيد آنيا .

تنهد الياس ، لانه يدرك بان مخزونه للطاقة السوداء ، يكاد ينفد ولا يستطيع اطلاق اضطراب مانا آخر ، فقرر تركهم يهربون ، لانه استطاع محو ذكريات سيزر عن الشهر الفائت .

1_ لماذا لم تقم بقتله ؟

2_ احببت هذا الشاب ، لربما استطيع القبض عليه في يوم من الايام ، على اية حال ، هل هذه المادة البيضاء سلاحا ام انها قدرة اسبر ، لانني لم اشعر باية مانا فيها .

1_ انها قدرة اسبر ، الا تريد اظهار وجهك ؟، يمكنني ان الاحظ ان هذه الطاقة السوداء الغريبة مستهلكة , يجب ان تكون قدرة اسبر ايضا .

2_ نعم انا اسبر ، لا تقلق يمكنني الحفاظ على هذه الهيئة .

لم يكن الياس يكذب ، لان معدل استرداد الطاقة السوداء هو 100 بالمئة خلال 15 دقيقة ، علما انه كان 20 دقيقة قبل تطور قوته الروحية في اليوم الثاني لاستخدامه النيران الروحية وجمعه للقوى الروحية النقية .

وايضا نظرا لانه يستمر في تكثيف بلورات الاستدعاء السوداء ، كانت قوته الروحية تنمو ببطئ .

و ايضا تطور الطاقة الروحية، يؤدي مباشرة الى تطور الطاقة السوداء ، والقوة الذهنية .

ففي هذه اللحظة وصل عدد الاستدعاءات السوداء لدى الياس الى 2,500 استدعاء ، علما ان العدد كان 1757 عندما تم مهاجمة منجم الفحم .

استدعى الياس رقم ستة ، وكان قد طلب منها المجيء باستخدام سحر الفضاء .

لانه لم يكن يريد ان يعلم ليون الكثير حوله ، على سبيل المثال ، قدرة اتباعه على الظهور فجأة دون استخدام السحر .

طلب الياس من رقم ستة ان تفتح بوابة الى غرفة تقع داخل المبنى الذي يحتوي على مكتب رقم سبعة .

ثم طلب من ليون ان يتبعه .

دخل الياس اولا ، ثم دخل ليون وراءه ، وكانت الغرفة التي دخلوا اليها ، هي نفس الغرفة التي اخذها الياس ليصنع المساحة المضغوطة التي تم بناء القاعدة بداخلها .

وهذه الغرفة موجودة تحت الارض ، وهي فارغة بالكامل .

كان الياس قد رسم نقش رون يمنع خروج الاصوات الى خارج الغرفة ، ويمنع دخولها ايضا .

اذ انه فعل ذلك عندما كان يعمل هنا ، ليحصل على بعض الهدوء .

وصدف ان تذكر الياس هذا المكان ، ورأى انه مناسب تماما .

لان البوابات البعدية لرقم ستة ، لا يمكن ان تفتح مباشرة داخل القاعدة ، وهذا بسبب طبيعة هذه المساحة المضغوطة .

ولان الياس كان قد رسم نقوشا رونية تمنع تفاعل المساحة المضغوطة مع اي شيء خارجي ، والوسيلة الوحيدة للدخول والخروج هي آلة النقل عن بعد ، والياس نفسه .

اخرج الياس طاولة وكرسيين من المخزن البعدي الموجود في الخاتم .

حيث انه لا يستخدم مساحته الروحية سوى لتخزين الاشياء المهمة .

كالبركة التي تحتوي الآن على العديد من النباتات النادرة ، وشجرة زرقاء جميلة .

.......

جلس كل من ليون والياس على المقاعد ، ثم اخرج الياس نبيذا كان يخزن كمية لا بأس بها منه ، حيث انه حصل عليه من الحداد جون .

فمن المعروف ان الاقزام بارعون في صنع النبيذ ايضا .

تذوق ليون النبيذ ، ومدحه .

1_ هذا نبيذ جيد .

2_ يسعدني انه اعجبك .

بعد مرور لحظة صمت ، سأل ليون

1_ ما هو هدف منظمتكم ؟ .

2_ لا يمكنني الاجابة على هذا السؤال ، هل يمكنني ان اسأل لماذا منظمة كبيرة مثل منظمة الشمس السوداء تهتم بنا .

1_ هيا يا رجل ، لستم بهذا السوء ، انتم تملكون المؤهلات لتكونوا حلفاء لنا ، لذلك اريد ان اسأل ان كنا نملك نفس الاهداف .

2_ حلفاء هي كلمة من الصعب قبولها ، فنحن لا نعرف بعضنا ، وليس هنالك اي سبب ليثق احدنا في الآخر ، ما رأيك بالعلاقة التعاونية .

1_ هذا جيد ايضا كبداية ، واتمنى ان نصبح حلفاءا في المستقبل .

السبب الرئيسي لاهتمام زيوس بتشكيل تحالفات ، على الرغم من قوة منظمته الكبيرة ، هو انه بحاجة الى اي مساعدة ممكنة .

فقوة اخيه رايدر في ازدياد مستمر ، وفي الفترة الاخيرة ، كان زيوس يخسر الكثير من المعارك ضد اخيه، لذلك كان يبحث عن حلفاء جدد ، ومجرمين جدد لضمهم الى منظمته .

ولتحقيق هدفه هذا ، كان يركز في الفترة الاخيرة ، على مهاجمة السجون التي تحبس اخطر المجرمين ، وكان يشكل تحالفات مع القوى الكبيرة والصغيرة التي تميل للشر بشكل عام .

واثناء محاولاته هذه ، استطاع التحالف مع واحدة من اقوى الامبراطوريات ، و ايضا استطاع التحالف مع المملكة المجاورة للملكة ايكاردو .

علما ان هاتين المملكتين عدوتين منذ زمن بعيد

وهذه التحالفات لا احد يعلم بها سوى زيوس واتباعه المقربين ، والاطراف الاخرى المتحالفة معه.

2022/11/12 · 147 مشاهدة · 967 كلمة
Ibrahim.Da
نادي الروايات - 2022