بعد يوم

تنهد هذا أول يوم لي هنا

تنهدت و نهضت من سريري و بدأت برتداء ملابس إلاكاديمية التي كانت عبارة عن قميص أبيض مع ربطة عنق و و فوقهم سترة زرقاء تحتوي على شعار إلاكاديمية مع بنطال أسود طويل

ملابس أكاديمية تقليدية جداً

من المدهش أن إلاكاديمية توفر غرفة نوم رائعة لطلابها

من قوانين السكن أن يسكن اثنان في نفس الغرفة

لكن من حسن حظي ان لا أحد يرغب في السكت مع "طفل" ذو ثمانية أعوام و يعتبرونها إهانة لهم

انتيهيت من تجهيز نفسي و خرجت من الغرفة

كنت أسير متوجه إلى فصل أساسيات نظرية المانا التي يقدمها بروفيسور يدعى أفيوس

نظر جميع الطلاب الي بنظرات تحتوي على الكثير من المشاعر

الكراهية....الازدراء.....الحسد.....الغيرة

بعد كل شيء لم تقبل المديرة جودسكاي اي تلاميذ حتى لو كانوا من سلالة ملكية

و يأتي طفل من العامة يصبح تلميذها الأول و يتملك موهبة سوف تجعله الاقوى في تاريخ هذه القارة

تجاهلت جميع نظراتهم و ذهبت إلى الفصل

بعد السير لدقائق قليلة وصلت إلى الفصل و.... حسناً يبدوا أني أتيت مبكر قليلا

لم يوجد الكثير من الطلاب فقط عشرة لكن كان هذا جيد

من ضمن الطلاب كانت هناك طالبة ذات شعر أحمر و عيون زهرية تقريباً

كانت تتحدث مع فتى ذو شعر بني و بنية عضلي ثم حولت انظارها هي و الفتى الي

لكن تجاهلت نظراتهم فقط و جلست في المقدمة

بعد نصف ساعة أتى البروفيسور أفيوس و بدأ المحاظرة

كانت المحاظرة عن الأساسيات التي تستطيع منها التفريق بين المعززين و المشعوذين و فيسلوجيتهما المختلفة

ايضا شرح عن وصمة العار "بأن المشعوذين أضعف من المعززين"

حسناً كان شرحه منطقي

المشعوذين ليسوا أقل من المعززين

كلهما يملك مانا لكن الفرق بكيفية تسخيرها و استعمالها

المشعوذين يستخدمون المانا التي تحيط أجسامهم الي إلقاء التعاويذ

بينما يعزز المعززون أجسامهم و يجعلونها أقوى باستخدام المانا

في النهاية هم يستخدمون المانا بشكل مختلفة عن الاخر

بينما هذه النظرية لا تعمل مع او آرثر بسبب بعض الأمور و منها كيفية امتصاصنا للمانا

لكن حتى بيني و آرثر أنا مختلف جداً عنه

أنا املك شيء مختلف عنهم جميعاً من في هذا العالم

قوة غامضة لا يعرف عنها أحد تدعى المهارات

ايضا تراود هذا السؤال إلى ذهني عندما أستطع فتح مهارة ملك الظلال أشبورن

هل توجد طاقة آخر غير المانا.....او بمعنى اخر

هل المانا أتت من طاقة آخر أقوى منها

إذا تم طرح هذا السؤال بين علماء و خبراء المانا سوف يسخرون مني بشكل كبيرة و يقولون انه إذا كانت المانا قادمة من طاقة آخر أقوى منها كيف لم نشعر بتلك الطاقة

هذا السؤال لم أجد جوابه بعد

بعد ساعة انتهت محاظرة البروفيسور أفيوس

لم أركز كثيراً في المحاظرة.....او افضل القول أني لم احتج ان اركز في الأصل

استطعت تخزين المعلومات المهمة بفضل رافائيل

كنت على وشك النهوض و الرحيل لكن تقدمت إلى الفتاة ذات الشعر الأحمر

"مرحباً ايها الفتى الصغير" قالت الفتاة وهي تبتسم

"مرحباً و وداعاً" قلت و نهضت لكن اوقفتي الفتاة

ما خطب هذه الفتاة

"ما الأمر انا في عجلة من أمري ليس لدي الوقت للدردشة و اللعب" قلت و انا انظر إلى الفتاة بعيون منزعجة

"أريد فقط معرفة قوة الطالب الذي اتخذته المديرة كتلميذ هل تقبل؟" قالت الفتاة و لم أشعر بأي نية خفية

هل حقا تريد فقط معرفة قوتي

استطعت ان أشعر بقوتها من المانا التي حولنا

هي قريبة جداً من الجوهر الأصفر

"تنهد حسناً بما إنك مصرة على ذلك" قلت و ابتسامة الفتاة فقط

ذهبنا إلى فصل التدريب البدني و ارتدي زي مخصص بهاذا الفصل

كان الزي عبارة عن ملابس كاملة بلون ازرق و معززة ايضا

بعد المشي لبعض الدقائق وصلنا إلى ساحة تدريب

كان هناك بعض الطلاب من مختلف السنوات الذين يتدربون على رفع قوتهم و مهاراتهم

نظر الجميع إلينا بصدمة طفيفة

هل هو بسببي ام هذه الفتاة؟

لم أهتم كثيراً بنظراتهم

وقفت أمام الفتاة التي حملت سيفها ذو مقبض يد واحدة

نظرت إلى الفتاة بستغراب

"الم تحمل سلاحاََ؟" قالت الفتاة من ما جعلني أبتسم

"لا حاجة لي بذلك..... التعزيز" قلت و ظهر درع غطى كلتا يدي

كان الجميع ينظرون الي بصدمة كبيرة

رسمة أبتسم في وجهي و أنا انظر إليهم

"التكوين"

صنعت سيف قصير و نظر إلى الفتاة بابتسامة

خرجت الفتاة من صدمتها و اتخذت موقف هجومي

ابتسامة و اتخذت موقفي

اندفعت إلي الفتاة و هي لم تعزز جسدها

هل تستخف بي؟

ابتسامة بشكل كبيرة

امسكت سيف الفتاة بيدي المدرعة و نظرت إليها

كانت عيني الفتاة غير مصدقة لي امساكي لي سيفها

"من الأفضل لك تعزيز جسدك و سيفك.... إلا إذا كنت تريد الخسارة" قلت و تركت سيف الفتاة

ابتسامة الفتاة و عززت جسدها و سيفها

لكن يبدوا ان الفتاة كانت جدية كثيراً

بدأ النار يتغليف سيفها

اندفعت الي الفتاة مرة أخرى

لوحت بسيفها و فعلت الأمر ذلتها

تصادمت سيوفنا عدت مرات

و حسناً بدأت أشعر بالندم قليلاً الان جعلتها جدية

ان مهارة السيف لديها قوية.....ربما تلقت تدريب من شخص مخضرم

هاجمت الفتاة بتلويحة جانبي

لكن تصديت إليه و حعلتني أتراجع

اللعنة مع جسدي الصغير

ابتسامة الفتاة و بدأت بالهجوم مرة أخرى

تنهد جولة أخرى من تصادمات السيف

كان الجميع ينظرون إلينا بدهشة و إعجاب

هاجمت الفتاة بتلويحة من الأسفل و جعلتني أفقد سيفي

ثم بسرعة هاجمت مرة أخرى بتلويحة جانبية أخرى

اللعنة!!

بسرعة حاولت التصدي للهجوم بواسطة ظهر يدي اليسرى

حدثت موجة رياح بسبب التصادم

نجحت في التصدي للهجوم

ثم بسرعة وسط دهشة الفتاة خلقت جدار جليدي أمامه

كان الجميع مصدومين اليس كذلك

ثم بسرعة ضربت الجدار الجليدي بيدي اليمنى المعزز بقوة كبير

كنت استطيع الشعور بصدمة الفتاة و محاولة التصدي لهجومي بسيفها

نجحت الفتاة في التصدي قليلاً للهجوم لكن ما تزال تقذف بعيداً قليلاً

بسرعة أمسكت سيفي و اندفعت إليها

هاحمت الفتاة بتلويحة سفلية

عدت الفتاة موقفها و حاولت منع هجومي لكنها تفشل و تجرد من سلاحها

"أنتهت المبارزة" قلت و تراجعت عن سحرية وسط تعابير وجهي المتألمة قليلاً

استطعت الشعور بألم كبيرة في كلتا يدي

اليمنى بسبب الجليد و الاخر بسبب التصادم

نظرت الفتاة إلى و ربما تفهمت سبب تعابيري

خلقت الفتاة كرة نارية و قربتها مني

جلست في مقعد بعيد قليلاً عن ساحة التدريب و كانت الفتاة بجانبي

بدأ جسدي يعود إلى درجة حرارتها المعتادة

"تنهد.... شكراً لك لولاك لكنت في ورطة" قلت و ابتسامة الفتاة

"هاها هذا لا شيء.....ايضا أشكرك على المبارزة....كانت مهارات رائعة ايضا فلم أجد الكثير من الأشخاص في سني قي مستوى مهاراتك " قالت الفتاة

"اشكرك على المديح يا...... عفوا لكن ما إسمك؟" قلت و بابتسامة محرجة

ابتسامة الفتاة الي

"كلير.....كلير بلادهارت من السنة الثابثة و أنت؟ " قالت كلير بابتسامة وهي تمد يدها الي

" نيرو ليوين من السنة الأول تشرفت بالقاءك كلير " قلت بابتسامة و صافحت يدها

" بالمناسبه ماذا كان السحر الأسود الذي استخدمته يا نيرو؟ "قالت كلير

"انه سحر من النوع الباعث وهو سحر الظلام" قلت و شرحت مميزات سحر الظلام إلى كلير

"صحيح كلير أنتي من عائلة نبيلة أليس كذلك؟ " قلت

" أجل أنا كذلك.....لكن كيف عرفت؟" قالت كلير بفضول

" جميع اسماء عائلات النبلاء طويل " ققلت بابتسامة و ضحكت كلير قليلاً

" تصرفاتك و حديثك مختلف كثيراً عن عمرك" قالت كلير بابتسامة

"يمكنك القول أني تعرضت إلى حادث قد اجبرني على النضوج مبكراً" قلت

تحدثت مع كلير عن مختلف الأشياء

على عكس النبلاء الآخرين كانت كلير لطيفة و منفتحة على العديد من الأشياء

ايضا قامت بالهامي للقيام بشيء ما في رأسي

كان شيء تذكرته من حياتي الماضية على ما أعتقد

و بمساعدة رافائيل يمكنني صناعته بكل تأكيد

بعد لقاء كلير ذهبت إلى المديرة لي طلب الأذن ببعض المواد من أجل صناعة هذا الشيء

كانت المديرة فضولية بمعرفة هذا الشيء لكن اخبرتها فقط انه شيء ليس في مجال القتال او السحر

كانت المديرة فضولية اكثر بهاذا لكن لم تحفر في الموضوع أكثر و قامت باعطائي الأذن

ابتسامة بشكل كبير

لا أطيق الانتظار لصناعة هذا الشيء

2022/09/27 · 486 مشاهدة · 1226 كلمة
Nero
نادي الروايات - 2022