116 - رغبة و لقاء الرماح

Pov الشخص الثالث

بعد يوم

سار نيرو نحو فصل التلاعب بالمانا الذي سوف يقوم بتدريسه

تنهد فقط ثم رأى كل من كاثلين و آرثر

كانت كاثلين تساعد آرثر على الوصول إلى فصل التلاعب بالمانا

أبتسم فقط وهو يراهم يدخلون الفصل

ثم بعدهم مباشرة دخل نيرو الفصل الصاخب

نظر جميع الطلاب نحو نيرو بعيون تحمل سخرية كبيرة

لكن حفنة قليلاً منهم تحمل ملامح الرعب

" لا يسعدني لقاء اي أحد منكم....و لا اريد ان يعرف أحد منكم من انا..... سوف اقوم بتدريسكم فقط الان المديرة طلبت مني ذلك..... لذلك التزموا الهدوء إلا لو لم تخافوا من طردكم خارج الأكاديمية؟"

سقط صوت نيرو البارد على الفصل بالكامل

لم يتكلم أحد بعد خطاب نيرو

" جيد الان لنبدأ الدرس.....قبل أي شيء أريد من ستة أشخاص لديهم تقارب عنصري بالنزول الان " قال نيرو

ثم نزل ستة أشخاص و من ضمنهم كاثلين و فايريث

" أريد من السحرة الوقوف على يميني و المعززين على يساري ثم بغدها اطلقو ابسط تعويذة لديكم" قال نيرو و فعل الستة ما قاله لهم

أبتسم آرثر وهو يشاهد ماذا ينوي نيرو فعله

" الان فل يمتص السحرة تعاويذهم و ليطلق المعززين تعاويذهم" قال نيرو

" ايييه!!"

صرخ جميع الفصل و بداوا بأحدث ضجيج كبيرة

" هدوء"

قال نيرو و عينيه تتوهج على الفصل بأكمله

بدأ الستة بفعل ما يقوله نيرو لهم

لكن الوحيدة التي كانت تقترب من فعله كانت كاثلين

" يا الحمق لناذا تقوم بإطلاق تعويذة سبق و ان اعددناها " صرخ احد الستة

رفع نيرو يده و أطلق سهم رياح في الحائط

"هل يجدر بنا الانبهار يمكن لي اي شخص وصل للمرحلة البرتقالية ان يفعل هاذا" قال الشخص

ثم بعدها اطلق نيرو نفس الهجوم السابق لكن بشكل أقوى

" أشك أن اي أحد من المرحلة البرتقالية قد يستطيع فعل هاذا" قال نيرو

ثم بعدها طلب من الستة الجلوس و فعلوا هاذا

" حسناً لقد استطاعتم جميعاً رؤية اولا الأشياء التي سوف تتعلمونها معي.....لكن الان سوف تشاهدون الشي الحقيقي الذي سوف تتعلمونه معي" قال نيرو

بدأ ضجيج خفيف بين الطلاب لكن سرعان ما هدوء

" الان أريد متطوع" قال نيرو و نزل شخص ما

" الان ليشاهد الجميع ماذا سوف يحدث.....هاجمني و كأني عدوك " قال نيرو و اندفع الطالب اليه بكل قوته

وقف نيرو فقط و نظر اليه

" مانا زون "

بدأت المانا حول الفصل بالتوجه نحو نيرو

لم يستطيع الطالب المتطوع أداء اي تعويذة بسبب عدم تواجد المانا

لكن لم يكون هذا المرعب

خلق نيرو ثلاث عواصف صغيرة و وجهها نحو الطالب

لكن سرعان ما الغاء نيرو تعويذته

نظر نيرو إلى الطلاب الذين يحملون تعابير مندهشة و منهم آرثر

أبتسم نيرو

"الان مثل ما رأى الجميع هذا ما سوف تتعلمونه" قال نيرو لكن لم يفهم أحد اي شيء

" قبل أن يسأل اي أحد....ما شاهده و شعروا به الجميع هو منطقة مانا تحت سيطرتي.....في هذه المنطقة جميع المانا يتم امتصاصها نحوي و استطيع الإستفادة منها لصنع اما حواجز دفاعية او تعويذات آخر.....التعويذ التي اطلقتها لم استخدم المانا المتواجد داخلي لكن من المانا الخارجي " قال نيرو وهو يشرح

أبتسم نيرو

" يمكن وصف المانا زون ايضا بأنها معزز للتعاويذ التي يطلقها السحرة و هي ايضا لا تقتصر على السحرة لستخدامها بل يمكن حتى للمعززين اطلق المانا زون " قال نيرو

كان الطلاب جميع يستمعون باهتمام شديد

" شيء آخر هناك انواع مختلفة من المانا زون و هي تختلف من شخص لآخر.....مثال بسيط يمكن المانا زون الخاص بساحر ناري تكوين بحر من النار حوله لكن يمكن لساحر نار اخر خلق عواصف ناري " قال نيرو ثم جلس

نظر نيرو للفصل بابتسامة

" الان من يريد التجربة؟"

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

.

بعد يومين

في هذه اليومين حدث شيء مهم جداً

هاجم أحد الطلاب آرثر بشكل غريب

بالطبع هزمه آرثر لكن وجدوا رسم روني غريب على ظهر الطالب

بدأت الاكاديمية تخقيق بهاذه الحادثة

بينما كثفت اللجنة التأديبية تدريبها و دوريات المراقبة

بينما أستمر نيرو بتقديم فصوله الدراسية و كان الطلاب لديه في تزايد

الان كان نيرو في غرفة تدريبه الخاصة

كان يمتص المانا بشكل جنوني من منظور اي أحد آخر

لكن بالنسبه له كان شيء طبيعي منذوا كان طفل

لم يكون لديه غير يومين فقط في الأسبوع يمكنه امتصاص المانا فيه

السبب هو أنه يمتص المانا عشرة أضعاف اي بشري او حتى وحش

زد على هاذا مهارة النهائيك ملك الشراهة بيلزبوب التي تمكنه من امتصاص المانا من الوحوش التي يقتلها لكن كان هذا في حالات خاصة فقط

بهاذا الطريق كان أسرع من اي أحد أخرى

الان يستعد لاختراق المرحلة الفضية

بدأ الهواء حول نيرو بالنسحاب بنحوه

كان نيرو يتعرق بغزار و كأنه شلال

ثم في اللحظة التي حدث انفجار كبيرة في الغرفة الكبيرة

[أشعار نجح السيد بالاختراق للمرحلة الفضية بنجاح تم فتح المهارة النهائية "نطاق السيف" و المهارة الفريدة "عين الشيطان"]

كان نيرو مرتبك قليلاً

" مهاراتين مرة واحدة؟"

كان هاذا غريباً لكن لم يرفض نيرو الأمر

بدأت معلومات المهاراتين تدخل عقله

أبتسم نيرو بقلق

"نطاق السيف مهارة مرعبة لكن في وضعي ما تزال خطيرة الاستخدام المتكرر.....أما عين الشيطان فهي جيدة لتفادي هجمات المعززين و السحرة فعي تقرء مسار الهجوم و مسار المانا"

في النهايه كان أحدهم مهارة ذات نطاق مختلف

يمكن لنطاق السيف الهجوم من قريباً و من بعيداً بما ان الهدف في نطاق رؤية نيرو

و مع عين الشيطان التي تعزز قدرة الرؤية لديه و حتى تمكنه من قراءة مسار المانا بشكل مرعب

الان يمكن لنيرو القول و بكل ثقة انه بخلاف الرماح ليس هناك من يشكل خطر عليه

سواء كانوا معززين او سحراء او حتى مروضي وحوش

لا يوجد الان اي أحد في المرحلة الفضي قد يستطيع مواجهة نيرو في قتال فردي

لكن حتى مع هاذا لم يكون نيرو سعيد

جلس نيرو و بدأ بمتصاص المانا مرة أخرى

في البداية لم يكره فكرة انه يستطيع امتصاص المانا فقط يومين في الأسبوع

لكن الان أدرك انه مقيد جداً بسبب جسده

[سيدي بعد تحليل جسدك قليلاً اكتشفت انه زاد وقت امتصاصك للمانا بيوم واحد]

" فقط يوم؟.....لا أعرف اذا كان هذا جيد ام لا"

لماذا كان نيرو يريد الاختراق بسرعة؟

كان جوابه هو المديرة سينثيا

قبل يوم عادت المديرة سينثيا و كانت ملابسها ممزقة و حتى المانا الخاصة بها كان بها بعض الاعتراضات و التدخلات و كأنها دخلت بقتال كبير

قالت المديرة انها دخلت قتال ضد العجائز في جمعية السحرة لكن كان نيرو و آرثر متأكدين من ان شيء اخر قد حدث معها

لذلك أراد نيرو تطوير جوهر المانا بسرعة

وهو ما يحدث حالياً

حتى مع اختراقه للجوهر الفضي لم يكون راضي عن أدائه

ايضا اكتشف نيرو شيء ضخم

ذكرياته الغامضة مرتبطة بتطوره

قوته مرتبطة بماضيه

لقد لاحظ هذا الأمر منذوا فترة ليست بطويلة

كلما اخترق كانت تأتيه أحلام عن الماضي

أشخاص ذو أجنحة يحيطون به في حلمه

و كان أحدهم يبتسم بشكل مجنون

لم يعرف او لم يتذكر من هم و ماذا كانوا يريدون منه

لكن ما جعله مصدوم هو شيء واحد

لقد كان مثلهم

لقد استطلع رؤية هيئته في حياته الماضي

ملاك ذو أجنحة سوداء

هذه كانت هيئته في حياته السابقة

بكل تأكيد كان نيرو غير قادر على استيعاب هذه الذكريات الفامضة

لذلك عندما سأله آرثر من هو حقا لم يستطع الإجابة

هل هو وحش ام بشر؟

هل هو شرير ام طيب؟

لم يكون هناك جواب نهائي على أسألة نيرو

لكن عرف نيرو شيء واحد

الإجابة قريب جداً

الإجابة عن هويته الحقيقي......ماضيه الغامض

شخصيته الحقيقية و طبيعته

كل هذا الأشياء كان سوف يكتشفها بعد تطوره للمرحلة البيضاء

هذا ما افترضه نيرو لذلك كان يقسوا على جسده من اجل التطور

متجاهل تحذيرات رافائيل بدأ قبل يومين بمتصاص المانا بشكل جنوني

لكن الان احتاج استراحة

تنهد نيرو بشدة و نهض و توحه نحو الحمام من أجل الاختسال من العرق

بعدها توجه نحو مكتب المديرة

يريد معرفة ماذا حدث معها

كان نيرو أمام مكتب المديرة

ثم فجأة شعر بتوقيع مانا كبيرة جداً قادم من الداخل

كان هناك أشخاص محددين فقط من يملكون مثل هاذا التوقيع

طرق نيرو الباب

" ادخل" قالت المديرة

فتح نيرو الباب

كان هناك شخصان اخران في مكتبة المديرة

كانوا رجل ذو شعر أشقر و امرأة ذات شعر أخضر فاتحة

كان كل منهما يرتدون ملابس بيضاء مع وشاح أحمر و بعض الزخرفات الذهبية

شعر نيرو بقوتهم الكبيرة جداً

كانوا من الستة أشخاص الوحيدين الذين يشكلون خطر عليه

"تحياتي الرمح بايرون الرمح إليا" قال نيرو مع انحناء طفيف مع إبقاء

نظر بايرون و إليا إلى نيرو

كان لدى بايرون تعابير باردة مثل عادته بينما ابتسامة إليا اليه

" مرحباً ايها الصغير ماذا تفعل هنا؟" قالت المديرة و هي تنظر إلى نيرو

عرف نيرو انه هناك شيء غير صحيح لذلك تجنب حديث عن ما حدث للمديرة

" أريد الأذن من المعلمة للذهاب لسفح الوحوش من أجل اختبار قوتي بعد اختراقي " قال نيرو بتعابيره الباردة المعتادة

نظرت المديرة اليه بصدمك خفيفة لكنها ابتسامة له

" أخشى انه غير مممكن في الوقت الحالي يا نيرو" قالت المديرة و هي تغمض عينيها

نظر نيرو بين المديرة و الرماح و تفهم الأمر

" حسناً اسف للمقاطعة سوف أعود إلى تدريبي" قال نيرو و التفت للخروج

"انتظر"

التفت نيرو إلى الرمح بايرون

"هل هناك شيء يريده الرمح بايرون مني؟ " قال نيرو ببعض الاحترام

اقترب منه بايرون و إليا

كانت إليا تدور حوله و تتفحصه و كان بايرون يحلله من الأعلى للاسفل

" هل انت في المرحلة الفضية؟" قالت إليا و هي مندهشة

تنهدت المديرة بابتسامة فقط

" أجل هل هناك مشكلة في جوهر المانا الخاص بي؟" قال نيرو وهو مرتبك قليلاً

ابتسامة إليا بي لطف

" كلا ليس هناك مشكلة....لكن كيف انت في المرحلة الفضية بمثل هاذا العمر؟ " قالت إليا

" لدي عروق مانا مزدوجة من ما يسمح لي بمتصاص المانا أسرع من أي شخص آخر و ايضا كنت قد استيقظت في سنة السابعة " قال نيرو

كان لدى إليا تعابير مندهشة بينما لم يتغير تعابير بايرون

" مدهش.....سوف اتذكر وجهك جيداً " قال بايرون و هو يخرج من الغرفة

نظر نيرو الى إليا التي كان لديها تعابير نادمة نوعاً ما

ابتسامة إليا و هي تنظر إلى نيرو

" حسناً ما اسمك ايها الصبي؟" قالت إليا

"نيرو....نيرو ليوين" قال نيرو و كان مرتبك قليلاً

" نيرو هل تريد أن تعمل مع فريقي؟"

2022/10/12 · 419 مشاهدة · 1611 كلمة
Nero
نادي الروايات - 2022