95 - بداية الخطة: الرأي العام

لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير.

====

[من المثير للأشمئزاز كثيرًا أن أحد كبار وحكام مجتمعنا قد أتهموا بالأتجار بالبشر والعبودية, كم من الأخرين غير الملكة السابقة قد تورطوا بمثل هذه الجرائم ونحن لا نزال جاهلين عن الأمر؟ لا يجب التستر على هذه الأخبار, الصمت هو تواطؤ مع هذه الجريمة!]

[أرى أن الجميع قد تسرعوا بأثبات التهم على الملكة السابقة لوانا, لا تزال قوات الحكومة صامته دون الأدلاء بأي تعليق, منذ متى أصبح كلام أي شخص على الشاشات حقيقة مطلقة؟ أستيقظوا ولا تنخدعوا لكلمات أي شخص, وأن كان مشهورًا.]

[اليوم هو أحد الأيام المظلمة للنظام الملكي, ما يحدث الآن ليس مجرد خطأ شخصي, بل خطأ من النظام بأكمله وسوف يحفر في سجلات التاريخ, يجب أعادة النظر بشكل كامل حول النظام الملكي في العصر الحديث.]

[لقد عرفت منذ زمن طويل! من المؤكد أن الأشخاص الواقفين على قمة المجتمع ليسوا بسطاء كما نراهم! الأتجار بالبشر والعبودية هما مجرد البداية, والآن راقبوهم وهم يحاولون أخفاء الحقائق! العديد من العناوين الأخبارية التي غطت الموضوع قد حُذفت بالفعل! منذ متى نشر الأخبار أصبح مخالفًا للقوانين؟!]

[هذه الفضيحة تتجاوز الأشاعات السخيفة التي نسمعها يوميًا وننساها بعد فترة قصيرة, هذه الفضيحة يجب أن تكون المنبه لنا لأن نستيقظ ونسقط هذا النظام الملكي الظالم, لا يجب أن تكون السلطة في يد شخص واحد أبدًا! يجب أن تعود الديموقراطية!]

[أستيقظت على الأخبار الشنيعة حول الملكة السابقة للعائلة المالكة خائب الأمل وحزين للغاية, يجب أن يسقط النظام الملكي في أسرع وقت, وإلا فسوف تتكاثر هذه الحوادث.]

[في التاريخ, كثيرًا ما كان المتربعين على عرش السلطة أناسًا يفعلون كل ما يريدونه دون أي تفكير بالعواقب او مشاعر الناس الأخرين, ولكننا الآن في العصر الحديث, فلماذا لا نزال نُقيد انفسنا بنظام الحكم الطاغي هذا؟]

[فضيحة أخرى للأغنياء والأقوياء, لماذا نتفاجئ أصلًا؟ ألم يحدث هذا بشكل متكرر في الماضي؟]

—-

في ذلك اليوم, أندلعت الأخبار حول المجال البشري بسرعة غير منطقية, منذ أن فريق عمل لوانا قد فشل بمنع نشر القصة منذ البداية, فقد سمعها الجميع بالفعل.

والآن, مهما حاولوا حذف أو أخفاء الحقيقة, أصبح الناس على علم بالفعل بالقصة, أن منعوا نشرها على وسائل التواصل, فسوف تنتشر بين الناس عن طريق الحديث المباشر.

وعندما سقطت سمعة لوانا على الفور وبدأت المظاهرات الشديدة بعد ساعات فقط من نشر الأخبار, سمعة جين وزملائه من بينهم كاسيان قد أرتقت.

كان الأمر مختلفًا هذه المرة عن القصص التي رواها أشخاص عاديون وكانت تفتقر ال التفاصيل الدقيقة, أغلب ما كان مخفي قد توضح الآن.

حقيقة مجتمع الدمى قد أنتشرت أكثر من السابق, وقد أستيقظ الناس أخيرًا على العالم وقد كانوا نائمين في السابق.

منذ أن آخر حرب كبرى للبشرية كانت قبل 81 عام, بدأ البشر يعتادون على السلام بالفعل وقد نسوا الحقيقة القاسية للعالم.

ومع نظريات المؤامرة العديدة حول أختفاء عائلة موونهولد, بدأ البشر يشعرون بالخطر أخيرًا, والمستيقظين قد زادوا من حدة تدريباتهم.

أصبحت فرقة المقاومة لمجتمع الدمى معروفة للجميع, وأفرادها الذين ماتوا قد أصبحوا أبطالًا مشاهير.

حتى كيليان أصبح مشهورًا, ولكن جين لم يذكر أسمه للحفاظ على خصوصيته. كما وصلت أخبار نجاة أيلارا صنهولد إلى عائلة صنهولد…

بدأ الناس من جميع المدن في طلب أجراء بحث واسع النطاق للمجال البشري كاملًا, للتأكد من أن لا شيء مثل مجتمع الدمى لا يزال موجودًا.

بعض الناس الذين فقدوا أحبائهم في ظروف مجهولة قد أعتراهم الأمل, وبدأوا يطالبون بالعثور عليهم.

بعض المستيقظين قد شاركوا في المظاهرات أيضًا, أقتحموا بعض المحلات التجارية وكسروا كل ما فيها, تركزت أغلب المظاهرات عند مباني الحكومة والعوائل الملكية.

أنتشرت الفوضى في الشوارع, وأضطرت السلطات إلى نشر جنود أكثر فيها لقمع المظاهرات.

-

"هل يظن هؤلاء الناس اننا نملك وقتًا للتعامل مع مشاكلهم الغبية؟" ضرب آمون الطاولة تحته, ثم نظر إلى دافين التي جلست على الكرسي مقابله.

"انهم لا يعرفون شيئًا بشأن الحرب القريبة, وأخبارهم لن يؤثر علينا إلا بأشياء سلبية, لذا فلا يوجد حل آخر…" تنهدت دافين.

"لا يمكننا سحب قواتنا من الحدود أكثر من ما فعلنا بالفعل, يجب أن يكون هناك عدد كافي لمنع قوات الأعداء من الدخول في أي لحظة." من الواضح أن آمون كان غاضبًا وهو يتحدث.

"لا يوجد حل آخر… لا يمكننا أخبار الناس عن الحرب, ولا يمكننا ترك مظاهراتهم تستمر لوقت أطول, أنها عدوانية للغاية ومن المحتمل أن لا تبقى مباني سليمة أن لم نوقفهم." شرحت دافين بصبر.

"لدي فكرة…" قال آمون ثم أكمل: "أنهم مجرد بشر عاديين في النهاية, إلا أستطيع الذهاب إلى هناك ومنعها بنفسي فقط؟"

"ولكنهم لن ينصاعوا لك ببساطة." ردت دافين.

"سوف أجعلهم, سواء أرادوا ام لا. أنا أفعل هذا من أجل المصلحة العامة فقط.." نهض آمون فجأة, وبدا أنه على وشك الذهاب حقًا. "كما انهم قد أصابوا بشيء ما, النظام الملكي قد أصبح قديمًا جدًا ومن اللازم التخلي عنه…"

تباطئ الوقت فجأة.

"لا, لا تفعل!. لا تزال هناك حلول أخرى." قالت دافين محاولة أن تُهدئ آمون, "يبدو أنه قد حان وقت أستخدام العوائل الملكية."

***

ليس بعيدًا للغاية عن برج الحكومة المركزي.. أكاديمية الأمل.

أستلقى داريان على السرير في غرفته الخاصة, التي كانت واسعة وفيها جميع المرافق المهمة والغير مهمة.

كان في المركز الأول بين تصنيف الطلاب, لذا بالطبع أستمتع بصلاحيات أكثر من غيره, كما أنه ضمن صف النخبة الذي تم أنشائه هذه السنة.

بدلًا من التعلم لمدة ثلاث أو أربعة سنوات, سوف يتخرج في غضون سنة واحدة فقط, ولم يتبقى إلا خمسة أشهر على ذلك منذ اليوم.

تم صنع هذا النظام خصيصًا له, وذلك لكي يكون متخرجًا وجاهزًا للقتال بمجرد بدأ الحرب, ولكن تم وضع أشخاص آخرين من نخبة الطلاب معه في الصف, وذلك لزيادة القوات الأجمالية التي سوف تتخرج هذه السنة, ولكي لا يشك أحد عن السبب الحقيقي لإنشاء الفصل.

أمسك داريان الهاتف, وقرأ الأخبار المثيرة للأهتمام. من المؤسف أنه كان في الفصل الدراسي صباح اليوم ولم يستطع سماع القصة بشكل مباشر, ولكنه يفعل الآن.

"أمي قد خسرت… مُخيب للآمال ومثير للأهتمام في نفس الوقت." نهض ببطء.

"يبدو أني سأحتاج إلى طلب عُطلة قريبًا, أمي خارج اللعبة, سوف يتعين علي أن أحل محلها." فكر بكاسيان لوهلة, "طريقة تفكيرها القديمة لن تهزم الجديدة بالتأكيد, لا أعرف ما الذي توقعته منذ البداية."

أرتدى ملابس الأكاديمية, ثم توجه على الفور نحو مكتب شؤون الطلاب. الشمس كانت على وشك الغروب لذا فلا يزال هناك وقت للذهاب.

أراد أن يطلب أجازة قصيرة, ثم الأنطلاق على الفور نحو الغرب للمشاركة في المحكمة, لم يفكر بوضع والدته حاليًا على الأطلاق.

هكذا كان داريان ستارهولد, نسخة أكثر شناعه من لوانا.

بالطبع, لم ينسى أرسال بعض الرسائل لمعارفه من أجل أبلاغهم بالأمر, أراد أبقاء علاقات جيدة معهم لذا فلا يستطيع الذهاب هكذا فقط.

====

لا تنسوا التعليق, سيرفر نقابة المؤلفين في خانة الدعم.

ضعوا اي أسئلة في الفصل 999, لأن بعد نزول الفصول بفترة مش رح أقدر أشوف التعليقات الجديدة..

2024/03/19 · 170 مشاهدة · 1060 كلمة
DOS
نادي الروايات - 2024