just myself
نفسي فقط
لمدة اكتر من شهر. قرب النافذة احتسي كوب الشاي اللعين. والعن العالم على حظي البائس. بينما انظر الى نفس المشهد مجددا. نفس الشاحنة التي تقتل بطل الرواية الفاشل الذي كان يحاول إنقاذ فتاة لم يقابلها في حياته قط. لكي يتم استدعائه إلى عالم آخر. وينقذه من الشياطين الشريرة.تمر من جانب منزلي بسرعة. سيناريو مثالي لكي تنتهي فيه حياتي. لم أخرج من المنزل طوال هذا الشهر. ولن اخرج ابدا.كنت افكر. دعنا نرى من سيدوم اطول يا أيتها الشاحنة اللعينة. الا ان اتى اليوم الذي توقفت فيه الشاحنة. ورأيت اسوء احلامي
نادي الروايات - 2021